السيسي يستقيل كوزير للدفاع ويترشح لرئاسة مصر

السيسي يستقيل كوزير للدفاع ويترشح لرئاسة مصر

الفريق السيسى

القاهرة – وكالات – أعلن وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي امس استقالته من منصبه وترشحه لرئاسة البلاد في الانتخابات المتوقعة خلال أشهر والتي ينتظر أن يفوز بها بسهولة.
وقال السيسي في بيان عبر التلفزيون إن مصر تواجه مهمة صعبة جدا وإنه لا بد من إعادة بناء جهاز الدولة وإعادة ملامح الدولة وهيبتها.
وتعين على السيسي الاستقالة من الحكومة والتخلي عن صفته العسكرية كي يدرج اسمه في قاعدة بيانات الناخبين وهو شرط لازم للترشح. ولا يسمح للعسكريين بالانتخاب أو الترشح أثناء خدمتهم في الجيش وكذلك رجال الشرطة.
ولم يكن عبد الفتاح سعيد السيسي (59 عاما) معروفا قبل أن يعينه الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الاخوان المسلمين وزيرا للدفاع في آب 2012 لكنه نال شعبية واسعة بعد اعلانه في تموز 2013 عزل مرسي بعد احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه.
والسيسي عسكري محترف صعد إلى قيادة الجيش بعد أن لعب أدوارا قيادية من بينها قيادة المخابرات الحربية والعمل ملحقا عسكريا في السعودية.
وقال عسكريون أميركيون عرفوا السيسي خلال وجوده في الولايات المتحدة للحصول على زمالة كلية الحرب العليا عام 2006 إنه رجل متدين ومواظب على الصلاة وإن كتاباته كانت تعكس وعيه بأن تحقيق الديمقراطية في الشرق الأوسط ربما يكون مليئا بالصعوبات.
ونشأ السيسي في حي الجمالية بالقاهرة وهو حي شعبي فقير شأنه شأن الكثير من احياء العاصمة المصرية وغيرها في انحاء البلاد.
والسيسي متزوج ولديه أربعة ابناء بينهم ثلاثة ذكور وبنت واحدة وزوجته محجبة.
وكان إيهاب بدوي المتحدث باسم الرئيس المصري المؤقت المستشار عدلي منصور قد اعلن صدور قرار بترقية رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق صدقي صبحي إلى رتبة فريق أول.

من جهة اخرى أحال النائب العام المصري امس 919 شخصا من قيادات وأعضاء جماعة الاخوان المسلمين بمحافظة المنيا في جنوب البلاد إلى محكمة الجنايات ومن بينهم محمد بديع المرشد العام للجماعة لاتهامهم بجرائم منها الارهاب والقتل.
ويأتي هذا القرار بعد إصدار محكمة جنايات المنيا قرارا يوم الاثنين بإحالة أوراق 528 من أعضاء وأنصار الاخوان إلى مفتي الجمهورية تمهيدا لاصدار أحكام بإعدامهم بعد إدانتهم بقتل ضابط شرطة واتهامات أخرى.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن المحالين للجنايات يحاكمون في قضيتين منفصلتين تضم الأولى 204 متهمين والثانية 715.
وأوضحت أن بديع على رأس قائمة المتهمين في القضيتين.
وتابعت أنهم متهمون بارتكاب «جرائم عنف وإرهاب وقتل والشروع في قتل مواطنين واقتحام المنشآت العامة وحرق بعضها» في أعقاب فض اعتصامين لمؤيدي الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي للإخوان في آب.
من جانب اخر أعلنت وزارة الصحة والسكان في مصر امس ان مظاهرات اندلعت في محافظتي الجيزة والشرقية اسفرت عن حالة وفاة واصابة 28 شخصا.
وأوضحت الوزارة في بيان أن محافظة الجيزة شهدت 14 اصابة في تجمعات ومظاهرات أمام جامعة القاهرة.
وفي محافظة الشرقية وقعت 16 اصابة في اشتباكات بين الطلبة وقوات الامن داخل جامعة الزقازيق بينما في محافظة الاسكندرية، أطلقت قوات الأمن، قنابل الغاز المسيل للدموع، علي طلاب مجمعي الكليات النظرية والطبية بجامعة الاسكندرية وألقت القبض على 10 من طلاب الإخوان، إثر محاولتهم الخروج بمسيرات خارج أسوار كلياتهم.

 

 

 

 

 

 

المصدر | الرأى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.