تأجيل نظر طعن «بديع» على حبسه في «أحداث البحر الأعظم» لـ8 نوفمبر

تأجيل نظر طعن «بديع» على حبسه في «أحداث البحر الأعظم» لـ8 نوفمبر

محمد بديع مرشد الاخوان من داخل قفص الاتهام

قررت محكمة النقض برئاسة المستشار فرغلي زناتي، تأجيل نظر طعن محمد بديع، مرشد الإخوان، وآخرين في قضية البحر الأعظم، لجلسة 8 نوفمبر المقبل؛ للاطلاع على مذكرة النقض.

وطلب المحامي عبد المنعم عبد المقصود، من دائرة “الأحد” بمحكمة النقض، التي تنظر طعون قيادات الإخوان المتهمين في أحداث البحر الأعظم، الحصول على المذكرة الاسترشادية برأي نيابة النقض في القضية، باعتبارها ضمن أوراق الدعوى.

وأكد “عبد المقصود”، أن هيئة الدفاع تقدمت بطلب لنيابة النقض ولسكرتير المحكمة أكثر من مرة؛ للحصول على المذكرة؛ لبناء دفوعهم على ما جاء فيها، إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك، مطالبا المحكمة بتأجيل القضية.

وأبدى رئيس المحكمة المستشار فرغلي زناتي لدفاع الإخوان، عدم اعتداده بمذكرة نيابة النقض وما جاء فيها، وأعطى للدفاع حرية التمسك بالطلب من عدمه.

وتنظر محكمة النقض اليوم الأحد، الطعن المقدم من مرشد جماعة الإخوان، و8 آخرين من بينهم وزير التموين السابق باسم عودة، والقيادي الإخواني محمد البلتاجي، وصفوت حجازي؛ لإلغاء الحكم الصادر من محكمة الجنايات بمعاقبتهم بالسجن المؤبد 25 عاما؛ لاتهامهم بالتحريض على أحداث العنف التي وقعت في منطقة البحر الأعظم بالجيزة عقب عزل محمد مرسي.

وحضر عدد من أعضاء هيئة الدفاع عن جماعة الإخوان، المحاكمة المنعقدة بدار القضاء العالي، يتقدمهم خالد بدوي، أمين عام صندوق رعاية أسر الشهداء السابق، ومحامي الجماعة عبد المنعم عبد المقصود، وكل من حسن صالح وعلاء علم الدين.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.