تأييد عدم اختصاص “الأمور المستعجلة” بسحب نياشين محمد مرسي

تأييد عدم اختصاص “الأمور المستعجلة” بسحب نياشين محمد مرسي

قضت محكمة مستأنف القاهرة للأمور المستعجلة، اليوم الأربعاء، برفض الاستئناف على حُكم عدم اختصاص محكمة الأمور المستعجلة بسحب النياشين والأوسمة الممنوحة للرئيس المعزول محمد مرسي، وتأييد حُكم أول درجة.

كان المحامي أشرف فرحات تقدم باستئناف على حكم أول درجة بعدم اختصاص الأمور المستعجلة بسحب نياشين وأوسمة محمد مرسي، وطالبت الدعوى بضرورة سحب جميع النياشين والأوسمة التي حصل عليها لانعدام صفته في الحصول على هذه الأوسمة.

وقالت الدعوى: “كيف لهذا الرجل الذي لم يقدم أي خدمة للوطن أو بطولات عسكرية أو خدمات علمية أن يمنح نفسه الحق في الحصول على تقديرات وأعلى أوسمة وأنواط من الدولة، والتى يترتب عليها مزايا مادية ومعنوية من الدرجة الأولى”.

وأوضحت الدعوى، أن تلك سابقة أن يمنح رئيس جمهورية هذا الكم من النياشين والأوسمة والأنواط لنفسه، هي الأولى من نوعها في تاريخ مصر، وأنه ليس من اللائق أن يحمل “المعزول” كل هذه الأوسمة وهو مدان بالإضرار بمصالح مصر العليا، وتهديد الأمن القومي المصري بعد اتهامه بالتخابر مع دول وجهات أجنبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.