شابة تعترف مبتسمة أمام المحكمة| قتلت 3 رجال

 

 شابة تعترف مبتسمة أمام المحكمة| قتلت 3 رجال

محكمة-بريطانية

اعترفت شابة بريطانية أمام محكمة أنها مذنبة بقتل ثلاثة رجال ومحاولة قتل اثنين آخرين. وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن جوانا دينهي (30 عاما) طعنت حتى الموت، كيفين لي (48 عاما)، مالك العقار الذي كانت تؤجره وزميليها، الذين كانا يتقاسمان معها المنزل، لوكاز سلابوسزيوسكي (31 عاما) وجون تشابمان (59 عاما) وأخفت جثثهم في حفرتيبن منفصلتين. وأقدمت الشابة على قتل الثلاثة بعد أن أبلغها مالك العقار “لي” بقرار طردها هي وزميليها في السكن. وقالت عائلة الشابة إنها لا تعرف كيف تحولت الفتاة، المنتمية للطبقة الوسطى والمتفوقة في دراستها، إلى مجرمة قتلت ثلاثة أشخاص. وقد أذهلت الشابة، المحكمة بإقرارها بالذنب في قضايا القتل الثلاثة وهي تبتسم أثناء الجلسة. عندها، طلب محامي الفتاة أن يتاح له بعض الوقت للتحدث معها على انفراد لمراجعة اعترافها لكنها ردت بإلحاح: “لقد أقررت بالذنب. وهذا كل شيء”. كما أقرت بأنها حالت دون إقامة دفن قانوني وكريم لجثث ضحاياها ومحاولة قتل كلا من روبن بيريزا وجون روجرز. وطلب المحامي نيجيل ليكلي تأجيل القضية قبل أن يلتقي موكلته لمعرفة ما إن كانت ستغير أقوالها أو تحتفظ بها. لكن الشابة صاحت من داخل قفص الاتهام مقاطعة محاميها: “لن أعود مرة أخرى هنا لمجرد أن أقول نفس الكلام”، معتبرة أنها قالت كل ما ستقوله حول القضية. وقد عثرت الشرطة بالفعل على جثة مالك العقار مدفونة في مكان مهجور وعلى جثتي الرجلين الآخرين في مكان غير بعيد من ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.