ريهام سعيد | تدلي باقوالها امام النيابة اليوم في جرائم اثارة الفتنة

أمرت نيابة العطارين بالإسكندرية باستدعاء الإعلامية ريهام سعيد، لسماع أقوالها يوم 17 سبتمبر الجاري، وذلك في البلاغ المقدم ضدها من منسق حركة المحامين الثوريين بالإسكندرية شريف جادالله وحمل رقم 5343 لسنة 2013، والذي اتهمها فيه بإثارة الفتنة الطائفية وإهانة القضاء والتأثير في الرأي العام، وذلك عما أذاعته في تغطيتها لمحاكمة المتهم صبري نخنوخ.

كما بدأت نيابة العطارين بالإسكندرية التحقيق في بلاغين آخرين مقدمين من منسق حركة المحامين الثوريين شريف جاد الله ضد ريهام سعيد، وحملا رقمي 102 و 103 لسنة 2013 والذي اتهمها بارتكاب جرائم عبور المنافذ الحدودية المصرية بشكل غير قانوني والتواجد في مناطق غير المسموح بها والقذف والسب.

واستمعت النيابة بإشراف محمد الشربيني وكيل نيابة العطارين لأقوال جادالله فى البلاغين الجديدين، والذى قدم أثناء التحقيقات سيديهات تتضمن أقوال ريهام سعيد بأنها ونظرا لعجزها عن عبور المنافذ الحدودية المصرية بشكل قانوني من منفذ رفح البري، فإنها ستقوم بالعبور بشكل غير قانوني، وفعلا اجتازت الحدود دون تصريح، وتواجدت بمنطقة أنفاق التهريب على حدود غزة بل حاولت عبور الأنفاق وهى أفعال تشكل في قانون العقوبات جرائم يعاقب عليها بالحبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.