عدم قبول دعوى تغيير اسم حارة اليهود إلى شهداء الثورة

عدم قبول دعوى تغيير اسم حارة اليهود إلى شهداء الثورة

مجلس-الدولة

قضت محكمة القضاء الإداري، برئاسة المستشار يحيى الدكروري نائب رئيس مجلس الدولة، بعدم قبول الدعوى المقامة من يسرى حسين محمود أحد ساكني حارة اليهود، والتي يطالب فيها بتغيير اسم الحارة، لاسم شهداء الثورة.

واختصمت الدعوى كلا من رئيس الوزراء ومحافظ القاهرة، والتي تطالبهما بإلزامهما بتغيير اسم حارة اليهود بحارة شهداء الثورة.

وقالت الدعوى التي أقامها يسرى محمود أحد ساكني حارة اليهود، إن اسم الحارة عنصري لقصر الاسم على اليهود فقط، وكان السبب في تسميتها بهذا الاسم تجمع اليهود بها منذ أكثر من مائة وخمسين عاما، والآن لا يوجد بها أي يهودي وأصبح ساكنوها من المسلمين والمسيحيين ولا يوجد بها أي يهودي، كما أنها الآن من أكبر المناطق التجارية في القاهرة، وتضم أكثر من 360 شارعا، وبه كل أنواع التجارة من أدوات تجميل ولعب أطفال وأثاث وتحف فرعونية وصاغة وغيرها من أنواع التجارة.. ويتوافد إليها كل يوم ما يزيد على مائتي ألف نسمة من شتى البقاع منهم المصري ومنهم الأجنبي، الأمر الذي قد يجعلهم يشعرون بأن هذا المكان قد ابتكره ونفذه اليهود وهو خلاف ذلك.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.