محكمة روسية ترفض منح حق اللجوء لأقباط مصريين هربوا من مصر بدعوى الاضطهاد

محكمة روسية

كشف موقع روسيا اليوم ، أن محكمة في موسكو، صدقت على قرار هيئة الهجرة الفيدرالية الذي رفضت فيه منح صفة لاجئين لمجموعة من الأقباط الذين هربوا من مصر بسبب اضطهادات.

ومن المقرر أن يتم ترحيل الأقباط الى وطنهم وفق هذا القرار. ولم تكشف صحيفة “كوميرسانت” التي نشرت الخبر عن عدد الأقباط الذي طلبوا اللجوء أو هوياتهم أو المنطقة المصرية التي هربوا منها.

كانت وسائل إعلام روسية سبق أن تحدثت عن وصول 10 اشخاص من عائلة واحدة الى موسكو في فبراير الماضي، هربا مما يقولون إنه اضطهادات تعرضوا إليها في وطنهم. وتشير تقارير صحفية إلى أن المجموعة تضم 3 رجال و3 نساء و 4 أطفال صغار، وهم لا يتحدثون اللغة الروسية ولا يعرفون أحدا في روسيا.

وساعدهم صديقهم في الحصول على تأشيرات الدخول الى روسيا، لكنهم وجدوا، بعد وصولهم الى موسكو، أنفسهم في وضع صعب للغاية، حيث اضطروا إلى قضاء الليل في مترو أنفاق العاصمة. وفي نهاية المطاف، ساعدهم نشطاء من منظمة “المساعدة المدنية” وسمحوا لهم بالإقامة في مقر منظمتهم.

وسألت صحيفة “كوميرسانت” الكنيسة الأرثوذكسية الروسية عن موقفها بشأن قضية مجموعة الأقباط، علما بأن البطريرك كيريل سبق أن أعرب عن قلقه من وضع المسيحيين في مصر، إلا أن الكنسية ردت قائلة إنها لا تقدر على التأثير على قرار هيئة الهجرة الفيدرالية بهذا الشأن

المصدر | موقع روسيا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.