محكمة سودانية تؤيد حكمًا ضد “قناة الجزيرة” لنشرها أخبارًا مضللة

محكمة سودانية تؤيد حكمًا ضد “قناة الجزيرة” لنشرها أخبارًا مضللة

قناة الجزيرة

أيدت محكمة استئناف الخرطوم، القرار الصادر بحق “قناة الجزيرة الفضائية”، حول نشرها أخبارًا كاذبة ومضللة ومدبلجة حول حادثة وفاة عبدالله عبدالحليم الحارس الشخصي للرئيس السوداني عمر البشير، الذي توفي منذ أكثر من 50 يومًا من تاريخ بث قناة الجزيرة للخبر.

وأفادت المحكمة السودانية- وفقًا لصحيفة “الرأي العام” الصادرة بالخرطوم اليوم الجمعة- بأن الخبر عارٍ عن الصحة تمامًا وخالف أخلاقيات النشر المرئية والمسموعة والمقروءة وفق القانون السوداني.

وألزمت المحكمة قناة الجزيرة بدفع مبلغ مالي كبير- لم تذكر الصحيفة قيمته- لأسرة المرحوم، مع دفع رسوم المحكمة وأتعاب المحاماة.

وتعود تفاصيل القضية إلى أن قناة الجزيرة بثت خبًرا أعلنت فيه صورة الفقيد طريح الفراش وحوله أطباء بأحد عنابر مستشفى الخرطوم.

وجاء في خبرها أنه توفى إثر تداعيات إضراب الأطباء، فيما كان الفقيد قد توفى قبل 50 يومًا من نشر الخبر في برلين بألمانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.