الأمن يطلق قنابل الغاز على أهالي أشمون لمحاولتهم اقتحام القسم

الامن المركزي

صورة ارشيفية

كثفت قوات الأمن من تواجدها بمحيط قسم شرطة أشمون، لحماية مبنى القسم من غضب الأهالي، على خلفية مصرع “محمد فاروق حسن” بطلق ناري من أحد أفراد الشرطة بالقسم. وأغلقت قوات الأمن جميع الطرق المؤدية للقسم، وأطلقت وابلا من القنابل المسيلة للدموع على الأهالي فور محاولاتهم الوصول للقسم، وأدى ذلك إلى وقوع حالات اختناق بين الأهالي. من جانبهم، استخدم الشباب الخل للحد من تأثير قنابل الغاز التي تطلقها قوات الأمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.