أول مارس.. أولى جلسات محاكمة ٧٣ متورطا في حريق كنيسة كرداسة

أول مارس.. أولى جلسات محاكمة ٧٣ متورطا في حريق كنيسة كرداسة

محكمة جنوب القاهرة

حددت محكمة استئناف القاهرة برئاسة المستشار أيمن عباس، جلسة ١ مارس المقبل؛ لنظر أولى جلسات محاكمة ٧٣ متهما في أحداث حريق كنيسة كرداسة.

كما حددت المحكمة الدائرة الخامسة جيزة برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، وعضوية كل من المستشارين جمال مصطفى وإيهاب المنوفي، لنظر القضية.

وكان المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، أحال أوراق 73 متهمًا إخوانيًا وجهاديًا، إلى محكمة الجنايات بالجيزة، لتورطهم في حريق كفر حكيم بكرداسة، يوم 14 أغسطس ٢٠١٣، بالتزامن مع مجزرة قتل 11 ضابطًا ومجندًا من بينهم مأمور مركز كرداسة، وطالبت النيابة بتوقيع أقصى عقوبة عليهم وفقًا لقانون العقوبات ومواد الإرهاب؛ لإضرامهم عمدًا النيران في الكنيسة وترويع المواطنين الآمنين واستخدام القوة المسلحة ضدهم.

كما أحالت النيابة 6 متهمين آخرين إلى محكمة الجنح؛ لاتهامهم بالتظاهر بالمخالفة للقانون، بمنطقة شارع البحوث التابع لدائرة ديوان عام قسم الدقي، خلال تظاهرات الذكرى الأولى لفض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

ويواجه المتهمون بحريق كنيسة كرداسة، ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون والدستور، وإحراز أسلحة نارية وذخائر، والشروع في القتل، علاوة على إضرام النيران عمدًا في منشأة دينية، وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة، ومقاومة السلطات.

وأكدت التحقيقات التي أشرف عليها المستشار محمد أباظة، رئيس نيابة شمال الجيزة الكلية، أن المتهمين المضبوطين شاركوا آخرين هاربين في حرق الكنيسة المكونة من 5 طوابق.

وأضافت التحقيقات أن المتهمين الـ73، نسقوا مع بعض عناصر الجماعات الجهادية والعربان لتنفيذ مخططهم بنشر الفوضى والعنف في البلاد، تنفيذًا لتعليمات محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، بالرد على وزارة الداخلية بالعنف وإضرام النيران في مؤسسات الدولة والشرطة، خلال اجتماع عقده بإحدى الغرف الملحقة بمسجد رابعة العدوية، يوم 11 أغسطس قبل الماضي.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.