إخلاء مبنى النقابة استعداداً لعملية الهدم والبناء

نقابة المحامين

أخلى القائمون على مبنى نقابة المحامين، صباح اليوم الأربعاء، جميع الإدارات المتواجدة بالمبانى المحيطة بمبنى النقابة إلى المبنى القديم والعقارات المتواجدة بشارع عبد الخالق ثروت، استعداداً لعملية الهدم والبناء.

ومن المقرر أن تبدأ الهيئة الهندسية بوزارة الإنتاج الحربى، اليوم الأربعاء، أعمال هدم المبانى القديمة المقامة حول مبنى نقابة المحامين، وتقوم الهيئة بهدم سور النقابة من ناحية شارع عبد الخالق ثروت، لدخول معدات الهدم وعربات نقل، إضافة لعمل ستارة بارتفاع 4 أمتار حول مبنى النقابة القديم، لمنع وصول الأتربة والحجارة الناتجة عن الهدم، نظراً لعمل بعض الإدارات داخله، ووفقاً للقانون.

وفى ذات السياق قال مجدى سخى وكيل نقابة المحامين، أن مبنى النقابة أنشئ عام 1912، وصدر له قرار جمهورى بأنه مملوك للنقابة العامة، مضيفاً أن المبنى الجديد للنقابة سيكون فى الجزء الخلفى الذى بنى منذ أكثر من 20 عامًا.

وأضاف سخى ، أن المبنى كان أيلاً للسقوط ، وتم إنشائه منذ أكثر من 20 عامًا لاتساع العمل النقابى، لافتاً إلى أنه سيتم ربط المبنى الجديد الذى سيتم بناؤه بالمبنى القديم بشكل معمارى.

وتابع قائلاً : ” المبنى الذى سيتم هدمه أنشئ بطريقة عشوائية وبنى بطريقة مؤقتة، ولم يكن ضمن إنشاءات النقابة بُنى لزيادة عدد الموظفين فى أواخر السبعينيات، فى إطار التطوير داخل النقابة أعددنا مشروع لإقامة مبنى كامل، ولكن الجهة المختصة فى المحافظة، قالت إن المبنى القديم أثرى وتجاوز المئة عام، ومن المبانى التى لا يجوز هدمها، فهو مبنى أثرى مكلفين بالحفاظ عليه”.

وأعلن مجدى سخى وكيل نقابة المحامين، إلى أنه تم توقيع عقد مع الهيئة الهندسية بوزارة الإنتاج الحربى فى حدود ٢٠ مليون جنيه تكلفة مبدئية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.