إعدام بديع و150 آخرين فى أحداث شغب المنيا

إعدام بديع و150 آخرين فى أحداث شغب المنيا

صورة محمد بديع مرشد الاخوان من داخل قفص الاتهام

قضت محكمة جنايات المنيا اليوم، السبت، بإعدام المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع و150 آخرين وأحكام مترواحة لـ100 آخرين وبراءة باقى المتهمين، وذلك فى أحداث شغب العدوة.صدر الحكم برئاسة المستشار سعيد يوسف، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين إبراهيم وليد وطلعت جودة، وبحضور محمد أبو الحسب وإيهاب صلاح وعمرو الوكيل وكامل مختار، وكلاء النيابة.يذكر أن النيابة العامة والقضية وجهت للمتهمين وعددهم 683 متهما منهم 120 متهما يقضى الحبس الاحتياطى، تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه واستعراض القوة والتلويح بالعنف ضد المجني عليهم من ضباط وأفراد الشرطة بقصد ترويعهم، وإلحاق الأذى بهم وفرض السطوة عليهم والبلطجة والسرقة بالإكراه والإتلاف العمدي، ووضع النار عمدا في مباني ومراكز الشرطة باستخدام المولوتوف بقصد إلحاق ضرر جسيم بالبلاد، والانضمام إلى تنظيم إرهابي ومساعدته في جلب الأسلحة والأدوات لارتكاب أفعال إرهابية، وإدارة جماعة الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الإعلان الدستوري المؤقت والإضرار بالوحدة الوطنية.كانت هيئة المحكمة أصدرت قرارها فى 28 أبريل الماضى، بإحالة أوراق المتهمين إلى فضيلة المفتى، وسط امتناع محامى المتهمين عن الحضور لرفعهم دعوى قضائية برد هيئة المحكمة لعدم الاستماع الى مطالبهم والدفاع عن المتهمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.