“الإصلاح النقابي” تدين نقيب محامين جنوب الشرقية

نقابة المحامين

أدانت جبهة  الإصلاح النقابي، قرار نقيب  فرعية جنوب الشرقية، الصادر بتجميد عضوية المحاميان أحمد فتحي، الأمين العام المساعد لمجلس النقابة، ويوسف قنديل، عضو الشباب، على خلفية طلبهما بممارسة دورهما القانوني المخول لهم بمراقبة أداء النقابة.

واستنكرت الجبهة القرار، مؤكدة أنه يفتقد لأدنى قواعد القانون والمهنية، كما أثنت على ما قام به المحاميان حيث وصفتهما بـ”الأحرار”.

وأعلنت الجبهة تضامنها الكامل مع المحاميان واستعدادها لاتخاذ كافة الإجراءات التى تضمن حقهما بصفة خاصة ومهنة المحاماة بشكل عام.

وطالبت الجبهة محامي جنوب الشرقية بالوقوف صفاً واحداً للدفاع عن نقابتهم وحرية اختيارهم وصيانة كرامة المهنة، ضد كل من يعبث بإرادة المحامين ويسطوا على حقوقهم وينتهك كرامتهم، مؤكدة أنها ستقف بالمرصاد لكل مخالفة قانونية أو مالية أو تقصير فى الخدمات، ومحاولات شق صف المحامين على مستوى محافظات الجمهورية.

المصدر: محاماة نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.