الإعدام شنقا لقاتل نجلة شقيقه في أسيوط

الإعدام شنقا لقاتل نجلة شقيقه في أسيوط

اعدام

قضت الدائرة السادسة بمحكمة الجنايات بإجماع الآراء، بمعاقبة شخص بالإعدام شنقًا، والمتهم في القضية رقم 2365 لسنة 2013 مركز سوهاج لقتله نجلة شقيقه انتقامًا منه.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار عبد العزيز محمد فاروق وعضوية المستشارين محمد عزت مناع رئيس المحكمة، وخالد مصطفى عمر، وأمانة سر خالد محمد ثابت.

تعود وقائع القضية إلى يوم 3 ديسمبر 2012 حيث قام المتهم “محمود راضي السيد محمد بقتل نجلة شقيقه “آية فوزي راضي”، 4 سنوات، انتقامًا من شقيقه.

وأسفرت التحقيقات عن وجود خلافات عائلية بين المتهم ووالد المجني عليها “شقيقه”، خاصة وأن والد المجني عليها ميسور الحال ماليًا، مما أدى إلى غيرة المتهم وحقده عليه، وعقد النية على حرق قلبه على نجلته وأعد العدة وعقد العزم على قتل المجني عليها وأعد سلاحًا أبيض “مطواة قرن غزال”.

وقام المتهم يوم الواقعة بتنفيذ خطته التي أعدها بخطف واستدراج المجني عليها أثناء لهوها بالشارع أمام المنزل باستخدام التحايل معها بحجة شراء حلوى كعادته معها، مستغلاً ثقتها فيه لكونه عمها، ويقيم معهم بالمنزل نفسه، وقام باصطحابها إلى منطقة المقابر في مكان لا يره أحد وقام بطعنها بعدة طعنات بالبطن واليد اليسرى، قاصدًا قتلها، وحملها على كتفه وكانت على قيد الحياة تتألم من إصابتها، ولم يبالِ بمحاولتها استعطافه ولم يتحرك قلبه، وقام بإلقائها بالترعة السوهاجية، مما أدى إلى غرقها ووفاتها في الحال.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.