الجارح محمد عبدالعال يكتب | ضاقت …شعر

الجارح محمد عبدالعال يكتب | ضاقت …شعر

الجارح محمد عبد العال

ضاقت وعندما استحكمت حلقاتها قتلت وكنت أظنها لا تقتل
يامن تريد في مصر سعادة في مصر غير الهموم لا تحمل
ظننت بأن حلمي قد قتل على يدها ” ‘ لم أكن أعلم اني قاتل
قالوا قد صنعت حلما زائفا ” ‘ مكتوب له في كل اقطارها أن يهمل
وسرحت في أحلامك هائما ” ”’ الا تعلم أن من يحلم مثلك يسحل
قلت لهم ” ”عيشوا فسادا وافرحوا بأنفسكم اقيموا الأفراح وهللوا
فإن استبحتم قتل أحلامي ” ”فاحلام الشباب لن تقتل
سيأتي يوماتندموا على ما فعلتم””ويسبكم أولادكم فابشروا
لن اعتذر لاني حلمت فلم أكن أعلم
أن الأماني في بلدي تقتل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.