الحبس المشدد سنتين لمنتحل صفة “مأذون”

الحبس المشدد سنتين لمنتحل صفة “مأذون”

سجين

عاقبت محكمة جنايات جنوب القاهرة المنعقدة بدار القضاء العالي، برئاسة المستشار محمد الشوربجى، متهمًا بتزوير شهادة دراسة لقطاع المعاهد الأزهرية ليشغل عمل “مأذون”، بالحبس المشدد سنتين في القضية رقم 2650 لسنة 2011 الدرب الأحمر.

تعود أحداث الواقعة لعام 2010، عندما اشترك المتهم “ع د م” (هارب)، عن طريق الاتفاق والمساعدة مع آخر مجهول، في ارتكاب تزوير في محرر رسمى، هو الشهادة الدراسية المنسوب صدورها إلى قطاع المعاهد الأزهرية، وكان ذلك بطريق الاصطناع بأن اتفق مع المجهول عن طريق إنشائه على غرار المحررات الصحيحة، وساعده على ذلك بأن أمده بالبيانات اللازمة لتحريره، فقام الأخير باصطناعه وتحرير بياناته ومهره بتوقيعات عداها زورًا إلى المختصين بتلك الجهة، ومهرها بأختام نسبها زورًا للجهة سالفة الذكر وتمت الجريمة بناء على ذلك الاتفاق وتلك المساعدة.

ووجهت النيابة له تهمة التقليد بواسطة الغير، لأختام لإحدى الجهات الحكومية وهى: أ- خاتم شعار الجمهورية، ب- الخاتم الكودى لقطاع المعاهد الأزهرية، بأن اصطنع على غرارهما بصمتى خاتم مقلدتين باستخدام طابعة كمبيوتر واستعمالهما بوضعهما على المحرر موضوع التهمة الأولى.

كما استعمل المحرر المزور موضوع التهمة الأولى فيما زور من أجله بأن قدمه لرئيس القلم بنيابة الدرب الأحمر لشئون الأسرة من بين مستندات طلب شغله وظيفة مأذون، مع علمه بتزويره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.