الحبس عامين و6أشهر لـ26طالبا إخوانيا بأحداث المدينة الجامعية بالأزهر

الحبس عامين و6أشهر لـ26طالبا إخوانيا بأحداث المدينة الجامعية بالأزهر

كلية التجارة جامعة الازهر

قضت اليوم، الخميس، محكمة جنح مدينة نصر المنعقدة بأكاديمية الشرطة، بحبس 26 متهماً من طلاب جامعة الأزهر المنتمين لتنظيم جماعة الإخوان “المحظورة” لمدة عامين و6 أشهر مع الشغل والنفاذ، وذلك فى أحداث المدينة الجامعية.

صدر الحكم برئاسة المستشار أحمد مجدى رئيس المحكمة، وحضور أحمد مجدى عبد الغنى وكيل النائب العام.

وكان المستشار مصطفى خاطر المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، أمر بإحالة 26 متهماً من طلاب جامعة الأزهر لمنتمين لتنظيم الإخوان، إلى المحاكمة الجنائية العاجلة أمام محكمة جنح مدينة نصر، وذلك فى ختام التحقيقات التى أجرتها النيابة العامة معهم، والتى انتهت إلى ثبوت ارتكابهم لجرائم التخريب والاشتباكات وأحداث العنف التى وقعت داخل حرم المدينة الجامعية الأزهرية، وفى محيطها خلال شهر نوفمبر الماضى.

باشر التحقيق مع المتهمين أحمد مجدى عبد الغنى مدير نيابة مدينة نصر ثان، حيث أحيل المتهمون فى قضيتين منفصلتين، الأولى تضم 18 متهما، والثانية تضم 8 متهمين، حيث أظهرت تحقيقات النيابة ارتكاب المتهمين لما هو منسوب إليهم من جرائم.

وأسندت النيابة إلى المتهمين ارتكابهم لجرائم التجمهر بغرض التأثير على مؤسسات الدولة وعرقلة عملها ومرافقها وتعطيل العمل بالقوانين، وتخريب المنشآت العامة، ومقاومة السلطات، واستعراض القوة والتلويح بالعنف والبلطجة.

وكانت مجموعة من طلبة جامعة الأزهر المنتمين لجماعة الإخوان الإرهابية قد ارتكبوا تلك الأحداث، والتى شهدت تخريبا على نطاق واسع داخل وخارج المدينة الجامعية التابعة لجامعة الأزهر، واعتداء المتهمين وآخرين على قوات الأمن وقطع الطرق.

وسبق وأن أمرت النيابة بندب خبراء مصلحة الأدلة الجنائية، للانتقال ومعاينة التلفيات التى تسبب المتهمون وآخرون فى إحداثها، ورفع الآثار الفنية لها، وكذا أثار الأعيرة النارية التى تم إطلاقها وتحليلها وموافاة النيابة العامة بنتائج الفحص والمعاينة، وندب لجان من محافظة القاهرة لتتولى تقدير قيمة التلفيات.

وأظهرت المعاينة التى أجراها محققو النيابة العامة، وقوع تكسير بصورة كبيرة فى جنبات الطريق العام (شارع مصطفى النحاس) المقابل للمدينة الجامعية الأزهرية، واستخدام مرتكبى الجرائم لقطع الأحجار الناتجة عن تكسير الطريق والأرصفة فى رشق قوات الأمن والتعدى على أفرادها.

كما تبين من المعاينة وجود تلفيات فى البوابة الرئيسية للمدينة الجامعية نتيجة الاشتباكات، وقيام مرتكبى الأحداث باستخدامها فى مواجهة قوات الأمن، حيث أغلقوا البوابة وقاموا برشق قوات الشرطة من ورائها بالأحجار والزجاجات الفارغة، كما قام المتهمون بقطع الأشجار فى محيط وداخل حرم المدينة الجامعية واستخدامها كحواجز وحرق بعضها.

المصدر- اليوم السابع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.