الحبس 3 سنوات لفني اتصالات وزوجته استوليا على ٩ ملايين جنيه

الحبس 3 سنوات لفني اتصالات وزوجته استوليا على ٩ ملايين جنيه

محكمة

أمرت محكمة جنح المقطم بمعاقبة فني اتصالات وزوجته و٤ آخرين، بالحبس ٣ أعوام مع الشغل والنفاذ لاتهامهم بالنصب على رجل أعمال والاستيلاء على ٩ ملايين جنيه.

البداية، عندما حاول حسام رجب، 40 عامًا، فني اتصالات برفقة زوجته تأسيس شركة واستأجر شقة لتكون مقرًا لنشاط تجارتهم.

وبالفعل ساعدته زوجته في إنشاء الشركة وتمكنت من إقناع شقيقاتها “مريم محمد زكي” و”مروة” من العمل معها، واللتان تمكنتا بدوريهما من استقطاب محمد فوزي، ومحمد عبد الباسط، زوجيهما للعمل معهما، وبالفعل نجحوا في إقناع عدد كبير من المواطنين بتوظيف أموالهم في البورصة مقابل أرباح شهرية بنسبة 9 % أو 10 %.

ولكنهم لم يكتفوا بالمواطنين الغلابة بل أرادوا اقتحام مؤسسات رجال الأعمال وجذبهم لمجال البورصة، بعد أن أعدوا خطة محكمة حول تشغيل أموالهم في البورصة بأسهم ناجحة، والتأكيد على أن الرهان عليها مربح للغاية، وبالفعل توجه مالك شركة “توظيف الأموال في البورصة” برفقة زوجته إلى مجدي السعيد أحمد، رجل أعمال، وعرضا عليه خطتهم في العمل وتوظيف الأموال في مجال البورصة بعدما وعدوه بنسبة أرباح تتجاوز الـ 10 %.

وبالفعل وافق رجل الأعمال على المساهمة معهما في شركتهما، وتقاضيا منه مبلغ 9 ملايين جنيه بقصد تشغيلهم بالبورصة، وانتظما في الشهور الأولى في تقديم الأرباح للمواطنين الذين تعاقدوا معه، ولكن عقب مرور عامين لم ينتظما في تسديد الأرباح، مما دفع المتعاقدين معهم للإبلاغ عنهما خوفًا من أن يكونوا قد وقعوا ضحية للنصب، حيث حرر 5 من المجني عليهم بلاغًا بإجمالي مبلغ 9 ملايين جنيه و250 ألف جنيه.

وبالفعل تم تحرير المحضر رقم 7177 إداري المقطم، وتحول لرقم 939 لسنة 2016 جنح المقطم، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهم الأول.

وبمواجهته اعترف بتلقيه الأموال من المواطنين مقابل توظيفها في مجال البورصة نظرًا لخبرته في هذا المجال، ولكن في ظل سقوط البورصة اضطر إلى بيع الأسهم بأسعار منخفضة لتسديد الأرباح الشهرية حتى أشهر إفلاسه، ولم يتمكن من تسديد الأموال مؤكدًا أنه حاليًا لا يملك “أي مليم”.

وبالعرض على النيابة أمر مهاب الصياد، وكيل النائب العام، بنيابة المقطم والخليفة الجزئية، بحبس المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات، وضبط وإحضار باقي المتهمين.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.