السجن 5 سنوات لإخواني بتهمة إشعال النار في كنيسة بروض الفرج

السجن 5 سنوات لإخواني بتهمة إشعال النار في كنيسة بروض الفرج

شاكوش المحكمة

قضت محكمة جنايات شمال القاهرة بالعباسية بالسجن 5 سنوات لمشرف أمن ينتمي إلى جماعة الإخوان الإرهابية بتهمة إشعال النار في كنيسة، مما أسفر عن احتراق أجزاء من محتوياتها.

وكشفت التحقيقات التي باشرتها نيابة شمال القاهرة الكلية أن وليد عبد المهيمن “41 سنة” مشرف أمن ينتمى إلى جماعة الإخوان الإرهابية ألقى في يوم 28 يناير من العام الماضى زجاجتي مولوتوف داخل كنيسة الملاك ميخائيل بروض الفرج، مما أسفر عن احتراق جزء من محتويات المبنى.

ووجهت النيابة إلى المتهم عدة اتهامات من بينها إشعال النار في ممتلكات الدولة، والإخلال بالنظام العام وإلحاق الضرر بالأملاك العامة ومنع ممارسة دار العبادة لأعمالها بقصد إشاعة الفوضى.

كما وجهت النيابة إلى المتهم الترويج بالكتابة لأفكار متطرفة بقصد الإضرار بالوحدة الوطنية، بأن حاز محررات تحض على العنف كوسيلة لشرعية الحاكم، وحيازة منشورات تتضمن بيانات وأخبارًا كاذبة وشعار رابعة الإرهابى.

كانت مباحث قسم شرطة روض الفرج تلقت بلاغًا بنشوب حريق في كنيسة الملاك ميخائيل، وتبين من التحريات إلى أن وراء ارتكاب الواقعة أحد عناصر جماعة الإخوان الإرهابية، وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم.

تحرر المحضر اللازم وتولت النيابة التحقيق.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.