المكتب الدائم لـ«المحامين العرب» يختتم أعماله في سوريا بلقاء الأسد

المكتب الدائم لـ«المحامين العرب» يختتم أعماله في سوريا بلقاء الأسد

قال عبد اللطيف بوعشرين، الأمين العام لاتحاد المحامين العرب، إن الاتحاد نجح في عقد اجتماعات المكتب الدائم لاتحاد المحامين العرب في سوريا، رغم الطلبات التي تقدمت لتغيير مكان الانعقاد، نظرًا للاعتبارات الأمنية الحالية، فضلًا عن موقف بعض النقابات الرافض لذلك جراء ما يحدث في سوريا.

أشار «بوعشرين» في بيان صادر عنه إلى أن اجتماعات المكتب الدائم للاتحاد تعقد كل ستة أشهر من كل عام، لافتًا إلى تنظيم عدة لقاءات خلال انعقاد المكتب في سوريا مع مختلف الأطياف السياسية والفرقاء السياسيين، ومع بعض النخب كالمحامين والمهندسين والأطباء والقضاة، والمنظمات الحقوقية، بالإضافة إلى لقاءات مع مسئولى الجيش النظامى.

أوضح أمين الاتحاد، أن لجنة من أعضاء الاتحاد، انتقلت إلى المخيمات بحلب برئاسة نقيب حلب لعمل تقرير شامل عن المشاهدات والمعاينات، وتم التواصل مع كافة المؤسسات الصحية ومنها الهلال الأحمر، والأمم المتحدة، بجانب التحاور والتباحث بشأن الموقف مع السفير الروسى والصينى.

وأكد «بوعشرين» أن اللجنة اختتمت أعمالها بلقاء بشار الأسد، بمقر إقامته الخاص في العاصمة دمشق، عن طريق نقيب محاميها نزار سكيف، وذلك بحضور جميع أعضاء المكتب الدائم والأمناء المساعدين، وتم خلال اللقاء بحث ومناقشة عدة قضايا دولية وعربية وكل ما يتعلق بالأزمة السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.