اليوم..الجنايات تستكمل محاكمة «دومة» في أحداث مجلس الوزراء

اليوم..الجنايات تستكمل محاكمة «دومة» في أحداث مجلس الوزراء

احمد دومة

تواصل، اليوم، الثلاثاء، محكمة الجنايات المنعقدة بمقر معهد أمناء الشرطة بطرة، نظر القضية المعروفة إعلامياً بـ”أحداث مجلس الوزراء” التى وقعت أواخر عام 2011، والمتهم فيها 269 شخص بينهم الناشط السياسى أحمد دومة بحرق مبني المجمع العلمى ومنشآت مجلس الوزراء ومجلسى الشعب والشورى، والتعدي على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومقاومة السلطات.
كانت المحكمة قد بدأت خلال جلسة سابقة فى فض أحراز القضية وظهر عدد من الأشخاص يتحدثون فى فيديو مسجل ضمن الأحراز يشرح الأحداث التى وقعت أواخر عام 2011، موضحين أن قوات الشرطة والجيش ألقوا قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة على المتظاهرين المحتشدين أمام مقر مجلس الوزراء، مما تسبب فى وقوع عدد من الإصابات بحالات الإختناق بين صفوف المتظاهرين، مؤكداً على استخدام قوات الأمن لغازات الأعصاب المحرمة دولياً بمباركة من اللواء حمدى بدين قائد الشرطة العسكرية خلال تلك الآونة.
كما ظهرت سيدة عبر مقطع آخر أكدت خلاله ان قوات الجيش هاجمت المتظاهرين أمام مجلس الوزراء، حتى طاردتهم داخل مسجد عباد الرحمن القريب من المنطقة والذى كان ينقل إليه مصابو تلك الاحداث بهدف التنكيل بهم واحتجازهم دون سبب.
وتسلمت المحكمة خلال جلستها الماضية أيضاً خطاب من ممثل النيابة العامة، يفيد عدم الاستدلال على عناوين بعض شهود الإثبات فى قضية أحداث مجلس الوزراء والتى يحاكم فيها الناشط السياسى أحمد دومة وآخرين.
جدير بالذكر أن المحكمة، وبعد شكوى الناشط السياسى دومة بعدم امكانية تواصله مع فريق الدفاع عنه بسبب القفص الزجاجى، أمرت بإخراجه من القفص وطلبت من قائد حرس المحكمة توفير مقعداً لدومة يجلس عليه، إلى جوار منصة المحكمة، بسبب صعوبة وصول الصوت اليه الأمر الذى يعوق متابعته سير الجلسة، وقال دومة للقاضى أنه عجز أثناء تواجده داخل القفص الزجاجى عن سماع أحد مقاطع الفيديو التى بدأت المحكمة فى عرضها ضمن أحراز القضية.`

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر:الدستور الأصلى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.