اليوم.. الحكم على مرسي وبديع في قضية «الهروب من وادي النطرون»

اليوم.. الحكم على مرسي وبديع في قضية «الهروب من وادي النطرون»

مرسي

تصدر اليوم الثلاثاء، محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، حكمها التاريخي في القضية المعروفة إعلاميا “بالهروب من سجن وادي النطرون” والمتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي و128 متهما آخر من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، وعناصر من حركة حماس، وحزب الله اللبناني.

وتضم لائحة الاتهام في هذه القضية كلا من مرشد جماعة الإخوان الإرهابية محمد بديع، ونائبه محمود عزت، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس النواب السابق، ومحمد البلتاجي وعصام العريان وسعد الحسيني، أعضاء مكتب إرشاد جماعة الإخوان، و124 متهما آخر من قيادات الجماعة، وأعضاء من “التنظيم الدولي” للجماعة، بالإضافة إلى عناصر من حركة حماس الفلسطينية، وحزب الله اللبناني، وأيضًا الداعية يوسف القرضاوي المقيم في قطر.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين تهمة “الاشتراك بطريق الاتفاق والمساعدة مع عناصر من حركة حماس وحزب الله على إحداث حالة من الفوضى لإسقاط الدولة ومؤسساتها، تنفيذا لمخططهم”، وارتكاب جرائم خطف ضباط شرطة واحتجازهم بقطاع غزة، وحمل الأسلحة الثقيلة لمقاومة الجيش المصري، وارتكاب أفعال عدائية تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها، والقتل والشروع في قتل ضباط وأفراد شرطة، وإضرام النيران في مبان حكومية وأمنية وتخريبها، واقتحام السجون ونهب محتوياتها، والاستيلاء على ما بمخازنها من أسلحة وذخائر، وتمكين المسجونين من الهرب.

يصدر الحكم برئاسة المستشار شعبان الشامي، وعضوية المستشارين ياسر الأحمداوى، وناصر صادق بربري، وبسكرتارية أحمد جاد، ومحمد رضا.

وكانت المحكمة بالجلسة الماضية أمرت بإحالة أوراق القضية 107 لفضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي بشأن إعدامهم، وهم محمد أحمد موسى على، وحسام عبد الله، وعاهد عبدربه، وعبد العزيز صبحي العطار، وأحمد عيسى النشار، وأحمد غازي، وأسامة فتحي على فرحان وأنيس منصور وافي، وعيسى زهير دغمش، وسعيد سمير شوبير، وشادي حسن إبراهيم، ومصطفى ناهض شهوان، ونعيم عوض العبد، وهارون جمال عبد الرحمن، ووليد عادل البطش.

وتضمن الأسماء بلال إسماعيل محمد، وتوفيق خميس حامد القدرة، وجمعة سالم، وحافظ عبد النعيم، ورائد محمد حسن، ورامي حسن علي صمصون، ورمزي زهدي، وسامي فايز، ونائل عطا الله، ومحمد سميرأبولبدة، وبلال فتحي أبو فخر، وأسامة على، وأحمد ياسين رصرص، وعبد الناصرياسين رصرص، وبشير مشعل، ومحمد موسى، ورامي شوقي منصور، ومحمد خليل شبانة، وحسن سلامة، وناصر أبو كرش، وفيصل جمعه أبو شلوفن، ومحمد الصلاوي، ورامي عياش، وأدهم ريـالة، وسعد الله أبو العمرين، وسعيد الحمامي، ومحمد فايق جودة، وزكريا محمود النجار، وإياد صابر، ومحمد المغازي، ورياض محمد بهلوم، وباسل إبراهيم الدربي، وناصر خليل منصور، ومحمد سهيل بدوي.

كما شمل القرار كلا من محمود أبوخضيرة، ومحمد لطفى أبوعبيد، ورائف جمال أبوهاشم، ونضال سامي، ومحمود فضل حسين، وأشرف عبد المجيد، ومحمد خليل أبو شويش، وعلى إبراهيم الهمص، ورامي أحمد خير الله، وأحمد فايز، وصلاح العطار، ومحمد جامع، ومحمد أبوفخر، وأيمن محمود خليل أبوطاهر، وأكرم خليل جبر صيام، وخميس أبو النور، ورائد العطار، وأكرم أبو الحية، وعادل مصطفى حمدان، ومحمد محمود عويضة، وإبراهيم إبراهيم مصطفى حجاج، والسيد محمود عزت إبراهيم عيسى، وأحمد على العابس، وناجي حسن الزمر، وأحمد رامي عبد الواحد، وعبد الغفار، ومحمد حسن الشيخ موسى، وناصر سالم الحافي، ويحيى سعد فرحان سعد محمد.

وكذلك كلا من أحمد محمد عبد الرحمن عبد الهادي، والسيد النزيل محمد العويضة، ورجب محمد محمد البنا، وعلي عز الدين ثابت على، ويوسف عبد الله القرضاوي، ومتولى صلاح الدين عبد المقصود، وأسامة سعد، وكمال علام، وأحمد زايد الكيلاني، ورمزي موافي، ومحمد رمضان الفار، وأيمن نوفل محمد الهادي، ومحمد حسن السيد، ومحمد يوسف منصور “وشهرته سامي شهاب”، وإيهاب السيد محمد مرسي وشهرته مروان، ومحمد بديع سالم، ورشاد بيومي، ومحيي حامد السيد أحمد، ومحمد سعد توفيق الكتاتنى، ومحمد مرسي عيسى العياط ،وعصام الدين حسين العريان، وحددت جلسة اليوم للحكم عليهم، وعلي باقي المتهمين بالقضية وعددهم 22 متهما آخر.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.