اليوم.. جنايات بورسعيد تستمع لأقوال المعزول في قضية اقتحام سجن بورسعيد

اليوم.. جنايات بورسعيد تستمع لأقوال المعزول في قضية اقتحام سجن بورسعيد

الرئس محمد مرسي في قفص الاتهام

ينتقل اليوم الأربعاء، المستشار عضو يمين محكمة جنايات بورسعيد إلى مقر حبس الرئيس المعزول «محمد مرسي» لسماع أقواله في القضية المعروفة إعلاميا بـ«اقتحام سجن بورسعيد».

جاء ذلك بعد أن ورد كتاب اللواء مساعد وزير الداخلية المؤرخ بتاريخ 15 نوفمبر الجاري بتعذر حضور الرئيس المعزول من محبسه إلى مقر المحاكمة بأكاديمية الشرطة لدواع أمنية، وهو ما اعتبرته المحكمة عذرًا مقبولًا لأنها تضع في اعتبارها أمن الوطن وأمانه.

كانت النيابة وجهت للمتهمين أنهم بتاريخ 26 و27 و28 يناير 2013، قتلوا وآخرون مجهولون الضابط أحمد أشرف إبراهيم البلكي وأمين الشرطة أيمن عبد العظيم أحمد العفيفي، و40 آخرين عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على قتل رجال الشرطة والمتظاهرين المدنيين وذلك عقب صدور الحكم في قضية مذبحة استاد بورسعيد، ونفاذا لذلك الغرض أعدوا أسلحة نارية واندسوا وسط المتظاهرين السلميين المعترضين على نقل المتهمين في القضية أنفة البيان إلى المحكمة.

وأضافت النيابة أن المتهمين انتشروا في محيط التظاهرة بالقرب من سجن بورسعيد العمومي والشوارع المحيطة به وعقب صدور الحكم أطلقوا الأعيرة النارية من أسلحة مختلفة صوب المجني عليهم قاصدين من ذلك قتلهم فأحدثوا بهم الإصابات الموصوفة بتقرير الطب الشرعي والتي أودت بحياتهم.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.