تأجيل محاكمة المتهمين في “اقتحام سجن بورسعيد” لـ25 يوليو

تأجيل محاكمة المتهمين في “اقتحام سجن بورسعيد” لـ25 يوليو

محكمة-الزقازيق

قررت محكمة جنايات بورسعيد برئاسة المستشار محمد الشربيني، تأجيل قضية محاولة اقتحام سجن بورسعيد، المتهم فيها 51 متهمًا بقتل الضابط أحمد البلكي وأمين شرطة أيمن عبد العظيم، و40 ’خرين من أهالي بورسعيد وإصابة أكثر من 150 آخرين، إلى جلسة 25 يوليو المقبل، لمشاهدة الأسطوانات المدمجة الموجودة بالأحراز.

كما حددت جلسة 26 يوليو لمشاهدة الأسطوانات المقدمة من المتهمين ودفاعهم، والمقدمة من ضباط الشرطة والقنوات الفضائية، والأسطوانة الخاصة بخطاب الرئيس الأسبق محمد مرسي.

وقررت المحكمة تغريم كل من أحمد أنس المغربي، وطه ملكان، ومحمد أبو زيد، والسيدة الصعيدي مبلغ ألف جنيه لكل منهم، لتخلفهم عن الحضور للشهادة، مع استمرار حبس المتهمين.

كانت النيابة العامة وجهت للمتهمين، أنهم خلال أيام 26 و27 و28 يناير 2013 قتلوا وآخرون مجهولون، الضابط أحمد أشرف إبراهيم البلكي وأمين الشرطة أيمن عبد العظيم أحمد العفيفي، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد.

وأثبتت التحريات، أن المتهمين قد عقدوا النية على قتل رجال الشرطة والمتظاهرين السلميين، وذلك عقب صدور الحكم في قضية استاد بورسعيد، وأعدوا أسلحة نارية “بنادق آلي وخرطوش ومسدسات”، واندسوا وسط المتظاهرين السلميين والمعترضين على نقل المتهمين في القضية وانتشروا في محيط سجن بورسعيد العمومي والشوارع المحيطة، وعقب صدور الحكم قاموا بإطلاق الأعيرة النارية من أسلحة مختلفة صوب المجني عليهما، قاصدين من ذلك قتلهما وإحداث الإصابات الموضوعة بتقرير التشريح التي أودت بحياتهما.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.