تأجيل محاكمة «بديع» في أحداث مسجد الاستقامة لجلسة 18 مايو

تأجيل محاكمة «بديع» في أحداث مسجد الاستقامة لجلسة 18 مايو

صورة محمد بديع مرشد الاخوان من داخل قفص الاتهام

أجلت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، اليوم الإثنين، محاكمة محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان، والقياديين بالجماعة صفوت حجازى ومحمد البلتاجي وآخرين في قضية أحداث مسجد الاستقامة، إلى جلسة 18 مايو الجاري، لفض الإحراز.

وقررت المحكمة تغريم ضابط الشرطة الذي منع الصحفيين من حضور الجلسات 1000جنيه، كما غرمت مأمور السجن نفس المبلع لعدم إحضاره بعض المتهمين.

كان النائب العام المستشار هشام بركات وافق على إحالة كل من محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان، والقياديين بالجماعة؛ محمد البلتاجي وعصام العريان، وصفوت حجازي، والحسيني عنتر، وباسم عودة، وزير التموين السابق، ومحمد جمعة حسن، وعصام رجب رشوان “محبوسين”، وعاصم عبد الماجد، وعزت جودة، وأنور شلتوت، وعزب مصطفى، وعبد الرزاق محمود، ومحمد على طلحة “هاربين”، لمحكمة الجنايات بتهم قتل 9 أشخاص والشروع في قتل 21 آخرين.

كما يواجه المتهمون جريمة الانضمام لجماعة أُسست على خلاف القانون تهدف لتكدير الأمن والسلم العام، والإضرار العمدي بالممتلكات العامة ومنها نقطة شرطة عسكرية، وحيازة أسلحة وذخيرة والتجمهر في أحداث ميدان الجيزة والاستقامة، التي وقعت يوم 22 يوليو الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.