تأجيل محاكمة رئيس جريدة الدستور بتهمة إهانة مرسى لــــ 20 ديسمبر

تأجيل محاكمة رئيس جريدة الدستور بتهمة إهانة مرسى لــــ 20 ديسمبر

محكمة

قررت محكمة جنايات جنوب الجيزة, برئاسة المستشار محمد فهيم درويش وعضوية كل من جاب الله محمد وغريب ياسر، وأمانة سر خالد عبد المنعم ومساعده بدوى مكرم، تأجيل محاكمة رئيس تحرير الدستور المتهم بإهانة رئيس الجمهورية المعزول محمد مرسى لجلسة 20 ديسمبر، وذلك لتغيب المتهم وعدم إعلامه بميعاد الجلسة.
وتعود أحداث القضية إلى اتهام الصحفى إسلام عفيفى بأنه فى غضون شهرى يوليو وأغسطس عام 2012 أهان الرئيس “المعزول” بطريق النشر بأن نسب إليه بعشرة أعداد متتابعة بجريدة الدستور تهديده لأمن وسلامة البلاد بادعاء حشده ميليشيات من البلطجية ومثيرى الشغب للاعتداء على معارضيه ثم أذاع بيانات وأخبارا وشائعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام وإلقاء الرعب بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة، بأن نشر بأعداد جريدة الدستور أن أراضى العريش تباع للفلسطينيين تمهيدا لاحتلالهم سيناء وأن كرسى رئاسة مصر انتزع بالتزوير الفاضح، وأن رئيس الجمهورية أمر بفتح معبر رفح لإدخال مقاتلين بالأسلحة الثقيلة لزعزعة استقرار وأمن سيناء، وأضاف ممثل النيابة العامة أن عفيفى نشر أيضا بسوء قصد بإحدى طرق العلانية أخبارا وبيانات وشائعات كاذبة من شأنها تكدير السلم العام.
وبعد أن تم عمل الفيش والتشبيه وقرر القاضى حبس المتهم فحدثت ضجة إعلامية مما ترتب عليه إصدار الرئيس لقرار بعدم حبس الصحفيين بتهمة إهانة الرئيس فقامت النيابة بإخلاء سبيله موقتا.
وتقدم “إسلام خليل” بعدها بطلب لرد هيئة المحكمة وبالفعل أحيلت إلى محكمة دار القضاء العالى، وتم رفض الطلب وإرجاعها مرة أخرى إلى محكمة جنايات جنوب الجيزة.
وعقدت بالفعل الجلسة اليوم، وأجلت بسبب عدم حضور المتهم.

 

المصدر | اليوم السابع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.