“تمرد الصيادلة” تدعو أعضاء النقابة لحضور جلسة النطق بالحكم فى دعوي بطلان العمومية الطارئة

“تمرد الصيادلة” تدعو أعضاء النقابة لحضور جلسة النطق بالحكم فى دعوي بطلان العمومية الطارئة

نقابة الصيادلة

دعت حركة تمرد صيادلة مصر، جميع الصيادلة لحضور جلسة النطق بالحكم فى القضية التى رفعها أعضاء من الحركة، لبطلان قرار مجلس النقابة العامة للصيادلة، بعقد جمعية عمومية لطرح الثقة من مجلس النقابة بالكامل، في 25 نوفمبر الجاري، والمقرر نظرها الأحد المقبل، امام الدائرة الثانية بمجلس الدولة.

وأكد الدكتور محمود فتوح منسق اللجنة المركزية لحركة تمرد، في تصريح له، أن الجمعية العمومية مخالفة لما طلبه 235 صيدليا، لعقد الجمعية العمومية، حيث أنهم طالبوا بعقد جمعية عمومية طارئة لعزل النقيب الدكتور محمد عبد الجواد وإعفاء الأمين العام الدكتور عبد الله زين العابدين فقط.

وقال إن الدعوى رقم 8926 لسنة 68 ق، سيتم نظرها الأحد 24 نوفمبر الجاري؛ لوقف قرار النقابة لعقد الجمعية العمومية، حيث قرر المجلس تغير جدول أعمال الجمعية العمومية الطارئة، حيث تم تحويله لطلب لسحب الثقة من المجلس كله، و طبقا لنص المادة 18، يستحيل جمع أكثر من 70 ألف صيدلى، موضحًا أن الهدف من القرار التحايل على طلب عزل النقيب والأمين العام.

وأوضح أن إسقاط مجلس النقابة يتطلب 50%+1 من إجمالى الأعضاء، الذين لهم حق التصويت فى الجمعية العمومية، والتى يبلغ عددهم حوالى 70 ألف صيدلى، وبالتالى يحتاجون لاستاد القاهرة لعقد الجمعية العمومية وليس قاعة مؤتمرات الأزهر، قائلا: “جمعيتهم خيالية ومستحيلة الحدوث”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.