سيدة المطعم – د. ياسر ثابت

 سيدة المطعم – د. ياسر ثابت

 يحملق الرجال في المطعم
من فوق مقاعدهم
في لوحةٍ عملاقة تزين القاعة
سيدة بقبعةٍ زرقاء ورأس مائل
في استدارة بطنها وتكويرة نهديها
ترتحل النجوم
يود كهلٌ أن يلفُّ يده البنية اللون
حول خصرها اللدن وذراعها البيضاء
ويحلم مراهقٌ جميل الخلقة
أن يغويها ولو لليلةٍ واحدة
تغار منها سيدة وقور
في حين يحاول زوجها
الحصول على رقم هاتفها
ينصت عشاقٌ لصوت تنفسها
ويُنصِّبها آخرون آلهة لحياةٍ
مكرسة للحُبِّ فقط
ثم يمضي الوجد
في تلك الليلة
إلى نهايته بهدوء
ومع كل مساء جديد،
يكتشف رواد المطعم
أن السيدة ما زال رأسها يميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.