وقفة للمحامين اعتراضاً على شروط تجديد عضوية النقابة

وقفة للمحامين اعتراضاً على شروط تجديد عضوية النقابة

نقابة-المحامين

نظم العشرات من المحامين، اليوم الثلاثاء، وقفة احتجاجية داخل مقر النقابة، تنديداً بالقرارات التي اتخذها سامح عاشور نقيب المحامين، بشأن شروط تجديد العضوية في النقابة.

ومن جانبه،  قال المحامي حازم سعيد، أحد المشاركين بالوقفة، إن الشروط التي وضعها عاشور لتجديد العضوية تعسفية، واصفا إياه بالمذبحة.

وأضاف سعيد، أن من بين شروط الاشتراكات التي وضعتها النقابة تقديم توكيلات على مدار ٣ سنوات من “٢٠١٤ : ٢٠١٦”، لافتاً إلى أن هذه الشروط قد تحرم الكثير من تجديد عضويتهم بالنقابة.

وتابع: “القرار سيحرم شباب المحامين من تجديد اشتراكاتهم في العضوية، الذين يعملون في مكاتب المحامين الكبار لأنهم لن يستطيعوا تقديم توكيلات بأسمائهم لأن كافة التوكيلات تذهب باسم المحامين الكبار”.

 وأوضح أنه في حالة عدم تطابق الشروط التي وضعتها النقابة أثناء التجديد فإنه على الفور ينتقل المحامي من جداول المشتغلين إلى غير المشتغلين وبالتالي سيحرم عدد كبير من المحامين من خدمات النقابة من معاشات ومشروع العلاج، وفي حالة الانتقال لجداول غير المشتغلين إذا تم صرف المعاش فإن النقابة ستقرر منح المعاشات بالسنين التي تحددها.

وردد المحامون خلال وقفتهم ” سامح عاشور لا يمثلنا”، “مش عايزين سامح عاشور”، لافتين إلى أنه من المقرر رفع دعوى ضد قرار النقيب العام لإلغائه.

وكان سامح عاشور نقيب المحامين، قد أعلن عن ضوابط جديدة لتجديد بطاقة العضوية السنوية بدءا من 2017، أو عند تعديل القيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.