“فضيحة”.. “عاشور” ينفي اعتصام المحامين أمس .. ووكيل مجلس النقابة يؤكده

“فضيحة”.. “عاشور” ينفي اعتصام المحامين أمس .. ووكيل مجلس النقابة يؤكده

في واقعة جديدة من نوعها علي النقابة، ينقسم المجلس علي نفسه بتضارب في التصريحات،حيث نفي سامح عاشور نقيب المحامين، اعتصام محامين بمقر النقابة مؤكدًا أن نبأ اقتحام ملثمين لمقر النقابة غير صحيح، كما لا يوجد اعتصام، مضيفًا أن المحامين المتواجدين بالمقر هم من اعتدو علي أمن النقابة.

وأضاف عاشور في تصريحاته، “لدينا أمن متواجد في النقابة والمحامون المتواجدون بالمبني اعتدوا علي أمن النقابة، وحرر محضر ضد من اقتحموا المقر، وعندما علموا بتحرير بلاغ ضدهم ذهبوا لتحرير محضر، مؤكدًا إن بلاغ افراد أمن النقابة يسبق بلاغ المحامين الذين كانوا متواجدين في المبني.

وتعارض تصريح “عاشور” أمام تصريح أحمد بسيوني وكيل النقابة، الذي أكد مساء يوم الثلاثاء في تصريح خاص بالفيديو، ان النقابة ترحب بإعتصام المحامين، قائلًا: إن المحامين المعترضين على شروط القيد سلكوا الطريق القضائي، ونحن أيضًا سلكناه، وهناك طعن على حكم القضاء الإداري مقدم من مجلس النقابة محدد له جلسة 25 مارس.

وأكد بسيوني، في تصريحات صحفية، أنهم ملتزمون بالحكم الذي ستصدره المحكمة الإدارية العليا، لافتًا إلي أن هناك استشكال بإيقاف التنفيذ فهي معركة قانونية، وهذا يدل علي ديمقراطية نقابة المحامين.

وعن القرار الذين اتخذوه المحامون الطاعنون على شروط تجديد العضوية تنفيذًا جبريًا، قال: لا حكم جبري ينفذ علي نقابة المحامين، فعليهم أن يعلنوا الصيغة الخاصة بالحكم ويتبعوا القانون في أنفاذها، مؤكدا أنه لا غضاضة من إعلان الوافدون لشروط القيد داخل المقر، فالدار دارهم ونحن بهم مرحبون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.