“لا وجه لإقامة الدعوى”.. تهدد بإفشال قضية الاتحادية.. ومرسي وإخوانه يضحكون في القفص

“لا وجه لإقامة الدعوى”.. تهدد بإفشال قضية الاتحادية.. ومرسي وإخوانه يضحكون في القفص

مرسى وقيادات الاخوان فى قفص الاتهام

بدا الرئيس المعزول محمد مرسى وإخوانه المتهمون فى قضية «أحداث الاتحادية» اليوم الأربعاء، أكثر هدوءا داخل القفص ويضحكون، فيما فتح أعضاء هيئة الدفاع عنهم النيران على النيابة العامة، متهمين إياها بـ«فتح القضية بعد إغلاقها من قبل»، وطالب محمد طوسون المحامى الإخوانى بمذكرة موقع عليها من النيابة العامة فى التحقيقات الأولى التى أجريت أثناء حكم مرسى وقالت فيها النيابة «إنه لا وجه لإقامة الدعوى الجنائية»، وقدم نسخا من هذه المذكرة طالبا ضمها للقضية.ورد ممثل النيابة المستشار إبراهيم صالح بقوله «نعم فعلت لكنى اقترحت فى المذكرة نسخ صورة من أوراق التحقيقات مع المجنى عليهم، كما اقترحت إحالة علاء حمزة وثلاثة آخرين إلى محكمة الجنايات بتهمة القتل والتعذيب وحمل أسلحة، وأرسلتها إلى مكتب النائب العام آنذاك طلعت عبدالله بتاريخ 10 يونيو 2013 ولم يصدر أى قرار بشأنها».كما طالب محمد الدماطى عضو هيئة الدفاع عن الإخوان التحقيق فى واقعة انتزاع واختفاء 100 ورقة من ملف القضية، لم تقدمها النيابة العامة إلى المحكمة ولا إلى دفاع المتهمين وهى الصفحات من 3901 إلى 4000، وتأجيل سماع الشهود حتى يرد تقرير اللجنة الفنية بتفريغ محتويات الفيديوهات التى صورت للأحداث.فيما طالب المدعون بالحق المدنى فى جلسة الأربعاء، باستدعاء المشير عبدالفتاح السيسى وزير الدفاع والإنتاج الحربى، لسماع أقواله عن مكالمة دارت بينه وبين رئيس الحرس الجمهورى فى الأحداث، واللواء مراد موافى رئيس المخابرات العامة السابق للإدلاء بشهادته. وقررت المحكمة التأجيل لجلسة 1 مارس المقبل.كما أرجأت المحكمة مناقشة شهود الإثبات من قادة الحرس الجمهورى لجلسة أخرى لم تحدد موعدها، وكذلك ندب المحامى ثروت رحومة للدفاع عن الرئيس المعزول محمد مرسى.وطالب طوسون بضم شريط مقابلة تليفزيونية للناشط السياسى ممدوح حمزة، مشيرا إلى أن حمزة قال أثناء هذه المقابلة «إن هناك تخطيطا لاقتحام قصر الاتحادية يوم 4 ديسمبر 2012، لكنه فشل إلا أن هناك ألفى شخص سيتوجهان إلى الاتحادية يوم 5 ديسمبر لاقتحامه».وفى سياق آخر تواصل أجهزة الأمن بالمحافظات تعقب عناصر جماعة الإخوان، المطلوبين على ذمة قضايا، عنف وإثارة الشغب، وتعمد خرق قانون التظاهر، حيث أحال رئيس نيابة جنوب أسيوط الكلية، المستشار عصام عثمان 148 من قيادات الجماعة وأنصارهم إلى محكمة الجنايات، فى قضية إحراق نادى قضاة أسيوط ونقطتى شرطة و5 كنائس بالمحافظة، بعد فض اعتصام رابعة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر | الموجز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.