مجرم بريطاني ينجب 22 ولداً

مجرم بريطاني ينجب 22 ولداً

قبض

زعم رجل بريطاني (58 عاماً)، أنجب 22 ولداً من11 امرأة، بأنه لا يستطيع العمل بسبب مشاكل في ظهره، ويقوم بتربية أطفاله على المعونات التي يحصل عليها من الحكومة والمخصصة للعاطلين.
ونشرت صحيفة «دايلي ستار» البريطانية ان ريموند هال ادعى أن مشاكل الظهر التي يعانيها جعلته غير قادر على العمل منذ 10 سنوات، ويعتمد على المعونات الحكومية لدعم عائلته الكبيرة.
وأضافت أن ريموند دين 31 مرة بارتكاب جرائم مختلفة طوال 40 عاماً، وضُبط أخيراً وفي حوزته كمية من مخدر الحشيش قيمتها 350 جنيهاً إسترلينياً، حين داهمت الشرطة منزله في بلدة سبرينكل في مقاطعة كمبريا.
وأشارت إلى أن ريموند أبلغ الشرطة أن مخدر الحشيش كان لاستخداماته الشخصية من أجل تخفيف آلام ظهره، لكن رجال الشرطة عثروا على رسالة نصية في هاتفه المحمول يبلغ فيها أحد الأشخاص بأنه سيتأخر عن موعد تسليمه المخدرات بسبب ولادة ابن جديد له.
واتهمت الشرطة البريطانية ريموند بالاتجار بالمخدرات وإحالته إلى محكمة التاج في مدينة كارلايل، والتي قضت بسجنه لمدة 18 شهراً مع وقف التنفيذ لمدة عامين وحظره من التجول لمدة 6 أشهر وتغريمه 200 جنيه إسترليني، بعد اعترافه بحيازة المخدرات بقصد بيعها.
ونسبت الصحيفة إلى ريموند، قوله إنه «تزوج مرة واحدة في حياته، لكنه أنجب 22 طفلاً من 11 امرأة، من بينهن واحدة أنجبت له 5 أطفال، و3 نساء أخريات أنجبت كل واحدة منهن 3 أطفال، ويعيش الآن مع صديقته إيما التي أنجبت له طفلاً سماه باري».
وأضاف ريموند أنه «يحب أطفاله الـ 22، لكنه يرى 14 واحداً منهم لأنهم يعرفون أنه والدهم، في كل الأوقات».

المصدر-بوابة سيدار نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.