محامون ضد الإرهاب | الإضراب فشل .. و”عاشور” يخالف القانون

محامون ضد الإرهاب | الإضراب فشل .. و”عاشور” يخالف القانون

سامح عاشور

قال المحامي بالنقض باسم بخيت، رئيس حركة محامون ضد الإرهاب، إن نقيب المحامين سامح عاشور خالف قانون نقابة المحامين بمنعه أعضاء النقابة والمحامين المشتغلين من الدفاع عن المحبوسين، حيث إن قانون النقابة يلزم كل محامي مصر بعدم التقاعس عن الدفاع عن المحكوم عليهم.
وأكد في تصريحات خاصة لـ”البوابة نيوز”، اليوم السبت، إن الهجمة التي ينظمها النقيب ضد وزارة الداخلية ليست وليدة اللحظة، وإنما هي مستمرة منذ أن أعلن النقيب عن نشر الكتاب الأسود للداخلية، وطالب بشطب أيمن نور ومحمد البرادعي وخالد على والمحامي أيمن حلمي قبل طلب الإضراب، لأن هؤلاء يسيئون إلى مهنة المحاماة ويخدمون مخططات جماعة الإخوان الإرهابية في الهجوم على وزارة الداخلية المصرية.
وطالب “باسم” نقيب المحامين أن يتقي الله في مصر، وان كانت هناك بعض التجاوزات الفردية لا يجب أن تصعد لهدم المنظومة القضائية والعمل على وقف المحاكمات وتجديد الجلسات.
وأضاف “بخيت”، إنه على النقيب أن يكون قدوة لشباب المحامين، حيث إنه بتصريحاته المسيئة يساعد على احداث حالة من الاستقطاب، كما طالبه بالكف عن المطالبة بهيكلة الشرطة، حيث إن ليس من صلاحيته التدخل في الجهاز الإداري للدولة أو أن يعتبر نفسه رئيس جمهورية.
وأكد “بخيت”، أن الإضراب فشل وان آلاف المحامين لم يلتزموا بقرار النقيب وقاموا بأداء عملهم في جميع انحاء الجمهورية، وعلى النقيب التوقف عن التصعيد خصوصا بعد قرار النيابة العامة بحبس نائب مأمور قسم فارسكور بدمياط.
وطالب رئيس حركة محامون ضد الإرهاب الدولة، بمحاكمة نقيب المحامين لتعديه بالقول خلال بيان النقابة أمس على وزارة الداخلية، وأنها لا تستقوي الا على الضعاف وتفر من امام الخارجين عن القانون وهي حالة استعداء لأكبر نقابة في مصر بعد الصحفيين على جهاز الشرطة.
واختتم “بخيبت”، تصريحاته بتوجيه رسالة إلى كل المحامين المصريين بعدم الانجرار إلى استخدام الإضراب للضغط على الدولة المصرية في ظل الأعمال الإرهابية التي تنفذها جماعة الإخوان، وألا يكونوا ظهيرا سياسيا للجماعة الإرهابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.