محامون من أجل العدالة تدين الحادث الارهابي بالمنصورة

محامون من أجل العدالة تدين الحادث الارهابي بالمنصورة

بيان محتمون من اجل العدالة بادانة الحادث الارهابى بالمنصورة

بيان
بسم الله الرحمن الرحيم
” مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا ”
صدق الله العظيم

تعلن ” محامون من أجل العدالة ” أنها تدين وبكل قوة العمل الإرهابي الحقير الذي ضرب مديرية أمن الدقهلية بالمنصورة مساء أمس الإثنين 23 ديسمبر ، والذي أسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من الإبرياء من أبناء الوطن الذين سالت دماؤهم الزكية بغير ذنب ولا جريرة وتتوجه الحركة بخالص العزاء لأسر الشهداء وأمنيات الشفاء العاجل والتام للمصابين .

وتؤكد الحركة أن مثل هذه العمليات الارهابية الغادرة لا تعبر الا عن دناءة وخسة فاعلها ، الذي يقدم على قتل ابرياء في فعل وضيع ، لا يقره دين ولا ضمير ولا خلق ولا إنسانية تحت اي مبرر أو غطاء .
كما تشدد الحركة على رفضها لكل أشكال التطرف والإرهاب والعنف والقتل والترويع للآمنين تحت أي غطاء وأيًا كان فاعله وأيًا كانت توجهاته وأسبابه ، وأن الدولة المصرية في هذه المرحلة الدقيقة جدا من عمر الوطن في حاجة ماسة الى تكاتف كل جهود المصريين شعبًا وحكومةً ومؤسسات لانقاذ الوطن من السقوط في دوامة الدماء برفض العنف بكل أشكاله والوانه .

والله من وراء القصد وهو الهادي الى سواء السبيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.