محامي المتهمين في قضية «سيدة الكرم»: سندفع بأدلة براءة جديدة

محامي المتهمين في قضية «سيدة الكرم»: سندفع بأدلة براءة جديدة

قال مجدي رسلان، رئيس هيئة الدفاع عن المتهمين في قضية سعاد ثابت عبدالله، والمعروفة إعلاميًا بـ«سيدة الكرم»، الخميس، إنه سيتم الدفع بتحقيقات النيابة العامة في الدفاع عن المتهمين أمام محكمة الجنايات، بالإضافة إلى تقديم أدلة جديدة تثبت عدم تواجد بعض المتهمين بمسرح الجريمة والاستناد إلى أقوال مقدمة البلاغ وزوجها. وأضاف «مجدي»، في تصريح له، أنه لم يتحدد بعد موعد لبدء جلسات محاكمة المتهمين في واقعة تجريد السيدة سعاد من ملابسها، وهم (نظير إ. أ، عبدالمنعم إ. أ، إسحق أ. ع). وأشار إلى أن التحقيقات كشفت عن أن المجني عليها قد قالت في التحقيقات إن المتهمين قاموا بتجريدها من ملابسها كاملة وقاموا بسحلها عارية دون حدوث أي إصابات بها، ثم عدلت عن ذلك عند إعادة سؤالها وجاءت برواية أخرى مفادها أنه تم سحلها لمسافة حوالي ثمانية أمتار مرتدية ملابسها وهو ما أدى إلى حدوث إصابات بها ثم عقب ذلك تم تجريدها من ملابسها. كانت قد قررت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات المنيا، برئاسة المستشار طارق محمود وصفي، الموافقة على التظلم المقدم من سامح عاشور وفريق الدفاع في قضية تعرية سيدة الكرم، وإلغاء قرار المحامي العام لنيابات المنيا بحفظ التحقيق في القضية لعدم كفاية الأدلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.