محام بـ”أحداث بولاق أبو العلا”: موكلى مصاب بالسرطان ويواجه الموت بالسجن

محام بـ”أحداث بولاق أبو العلا”: موكلى مصاب بالسرطان ويواجه الموت بالسجن 

شاكوش المحكمة

تقدم وكيل نقابة محامين الجيزة ودفاع المتهم رقم 23 على خليل على خليل، بطلب إلى قاضى” أحداث بولاق أبو العلا” قبل رفع الجلسة، حيث تحدث المحامى باكيا وقال: “عندى واحد بيموت موت محقق داخل القفص، حيث تم استئصال جزء من القولون والأمعاء، وتم تحويل مجرى البول والبراز له، وذلك جاء نتيجة إصابته بالسرطان”.

وتابع الدفاع قائلا: “إن كان هناك كرامة للإنسان وأنا أعى أننى أمام محكمة جنايات وأعى هذه المنصة، ولكن إكرام الإنسان فى ساعاته الأخيرة واجب، حيث إن أتاه اليقين يأتيه بين أسرته، وقدم الدفاع حافظة مستندات تحتوى على تقرير طبية خاصة بموكله”،

كما طالب الدفاع من رئيس المحكمة مناظرته بالعين المجردة لرؤية فتحات جسد المتهم نتيجة مرضه، وطالب أعضاء هيئة الدفاع جميعا إخلاء سبيل المتهم.

جاء ذلك عقب انتهاء محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، اليوم الثلاثاء من سماع شاهد الإثبات الرابع بمحاكمة 104 متهمين فى أحداث العنف التى شهدتها منطقة بولاق أبو العلا والسبتية بين الإخوان وأهالى المنطقة، على خلفية الدعوة لجمعة الغضب، عقب فض اعتصامى النهضة ورابعة العدوية، مما أسفر عن سقوط 6 قتلى وإصابة العشرات. عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد شرين فهمى وعضوية المستشارين عماد عطية وصفاء الدين أباظة وسكرتارية حمدى الشناوي

كانت نيابة وسط القاهرة الكلية برئاسة المستشار على داود، ووجهت لهم 12 اتهامًا من بينها القتل العمد والانضمام إلى جماعة عصابية مسلحة، بغرض تعطيل أحكام القانون، واستعمال القوة والعنف ومقاومة السلطات والاعتداء على المواطنين، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة وحيازة أسلحة وذخائر وقنابل يدوية بقصد الاستخدام والقتل العمد والشروع فى القتل والبلطجة،

وكانت مناظرت النيابة لجثث الضحايا الستة قد أكدت وفاتهم جميعًا متأثرين بطلقات الرصاص الحى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.