«محكمة الأسرة» تنظر اعتراض حفيدة حسين سالم على إنذارها بالطاعة

«محكمة الأسرة» تنظر اعتراض حفيدة حسين سالم على إنذارها بالطاعة

حسين سالم

تنظر محكمة الأسرة بمصر الجديدة، اليوم الخميس، الاعتراض المقدم من “دونيا”، حفيدة رجل الأعمال الهارب حسين سالم، على إنذار الطاعة المقدم ضدها من زوجها، بحجة أنها سافرت لزيارة والدها بإسبانيا ولم تعد، وأنه حاول إقناعها بالعودة إلى مسكن الزوجية.

وجاء في صحيفة الدعوى التي حملت رقم 1306 لسنة 2013 أسرة مصر الجديدة، أن حفيدة حسين سالم اعترضت على دخولها في طاعة زوجها؛ بسبب أن إنذار الطاعة الموجه إليها باطل؛ لأنه من المعلوم أن إنذار الطاعة لابد أن يوجه إلى الشخص المعلن إليه أو في محل إقامته المعلوم للمعترض ضده علما تاما، وهذا لم يحدث؛ حيث أرسل لها زوجها الإنذار على عنوان بـ”مصر الجديدة”، رغم أنه يعلم أنها تعيش ومن قبل هذا الإنذار بوقت طويل بإسبانيا، ومعها ابنتها “ملك رفعت سالم”، وأنها سميت باسم دونيا سالم الحمامي، بعد حصولها على الجنسية الإسبانية، وأنها قد انتقلت مع أسرتها إلى إسبانيا حيث تقيم، وتم تسجيلها في قائمة سكان البلدية من سنة 1991، واكتسبت الجنسية الإسبانية بناء على قرار السجل في “الكوبيداس” الصادر من مأمور السجل بتاريخ 27 يناير 2000.

وأشار إلى أن حفيدة حسين سالم قد تزوجت في مصر، وسافرت بعلم المعترض ضده إلى إسبانيا، ووضعت ابنتها “ملك” هناك بمستشفى “بنسادي أرافاكا”، وتم تسجيل الصغيرة هناك بعد الحصول على إذن صريح من زوجها منذ 2013، وأنه يعلم أن إقامتها هي وابنتها في إسبانيا، وهناك مشكلات تمنعها من أن تدخل مصر؛ بسبب الأحكام القضائية الصادرة ضد جدها رجل الأعمال حسين سالم.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.