محمد رجب يكتب | المناخ أولاً

محمد رجب يكتب | المناخ أولاً

محمد رجب

  طالما نجد المهمومون  بالتغيير كرساله انسانيه بشكل عام والحريصين منهم على تغيير الواقع  النقابى لمهنة المحاماه بشكل خاص حريصون دائماوفقط على بذل الجهد للتغيير والارتقاء برسالة المحاماة بدئاً من تهيئة المحامي ثقافيا وبناء شخصيته القانونية مرورا بتدريبه على التعامل مع الجهات الرسميه كالقضاء والداخليه وصولا بالتعامل مع زملائه من المسئولين عن الشأن النقابى نفسه .
هذا كله جيد لكن معظم هؤلاء ينظرون للتغيير من زاوية ضيقة قاصرة فيجدون من يتولون الشأن النقابى فى المجالس النقابيه فاسدين أو غير أكفاء أو غير مؤهلين للاضطلاع بهذه المسئولية الجليلة .ويرون أن علينا مقاومتهم وتقويمهم دون محاولة الالتفات الى المناخ الذى ساعد هؤلاء على إعتلاء المراكز  النقابيه و دون النظرالى الوسائل التي أتت بهم  .اعتقد ان اهم واول خطوة الان  لكل من يهتم باعلاء  شأن و رسالة المحاماه  هى إعادة النظر كثيرا ومن ثم محاولة تغيير وتقويم هذا المناخ النقابى السئ قبل الشروع في أي خطوة أخرى. وذلك عن طريق توعية المحامي بدوره تجاه نقابته . واعادة ترسيخ وتصحيح المفاهيم النقابيه الصحيحة لدى الشباب ودورهم تجاه المجالس النقابية واعضائها وواجبات هؤلاء الاعضاء تجاه المحامين، و كشف الاساليب الملتوية والمهترئة البالية والغير مشروعة التى يستخدمها هؤلاء لجذب اصوات الناخبين من المحامين والفوز بالمناصب والمقاعد النقابية .  أملا أن تخرج لنا أى انتخابات عامة كانت أو فرعية نتيجة مختلفة عن هذا الواقع الحالي المرير وان يطفو على السطح أهل الثقة والكفاءة والمسئولية فى ادارة شئون هذه المهنة الرفيعة .كل ذلك لن يتحقق قبل اصلاح المناخ . فتهيئة و إعداد المناخ أولاَ.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.