مرسي يرفع «إشارة رابعة» ردًا على استفسارات محكمة «قتل متظاهري الاتحادية»

اشارة رابعةرد الرئيس المعزول محمد مرسي و7 متهمين حاضرين جلسة محاكمتهم في قضية «قتل متظاهري الاتحادية»، الإثنين، على استفسارات المحكمة برفع «إشارة رابعة» وهتف مرسي: «المحاكمة غير شرعية وغير قانوينة»، قبل أن ترفع المحكمة الجلسة لارتداء «المخلوع» والمتهم أسعد الشيخة زي الحبس الاحتياطي «الأبيض».

وتضم لائحة المتهمين في القضية، إلى جانب الرئيس المعزول: أسعد الشيخة، نائب رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق، وأحمد عبد العاطي، مدير مكتب رئيس الجمهورية السابق، وأيمن هدهد، المستشار الأمني لرئيس الجمهورية السابق، وعلاء حمزة، قائم بأعمال مفتش بإدارة الأحوال المدنية بالشرقية، ورضا الصاوي، مهندس بترول، هارب، ولملوم مكاوي، حاصل على دبلوم تجارة، هارب، وعبد الحكيم إسماعيل، مدرس، هارب، وهاني توفيق، عامل، هارب، وأحمد المغير، هارب، وعبد الرحمن عز الدين، مراسل لقناة مصر 25، هارب، وجمال صابر، محام، ومحمد البلتاجي، طبيب، وعصام العريان، طبيب، ووجدي غنيم، داعية، هارب.

وتنظر محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة في أكاديمية الشرطة، الإثنين، أولى جلسات محاكمة الرئيس المعزول، محمد مرسي، و14 آخرين، والمتهمين بارتكاب أحداث قصر الاتحادية، التي وقعت في 5 ديسمبر 2012، وأسفرت عن سقوط قتلى ومصابين أمام القصر الجمهوري، والتحريض العلني على ارتكاب تلك الجرائم.

وكان المستشار مدحت إدريس، عضو المكتب الفني بمحكمة استئناف القاهرة، قال، الأحد، إن المحكمة قررت نقل محاكمة مرسي إلى أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، بعدما كان مقررًا عقدها في معهد أمناء الشرطة بطرة.

وأمر النائب العام، المستشار هشام بركات، بإحالة كل من الرئيس المعزول محمد مرسي وعصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة، ومحمد البلتاجي، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين، وأحمد عبد العاطي، مدير مكتب رئيس الجمهورية السابق، وأيمن هدهد، مستشار رئيس الجمهورية السابق، وعلاء حمزة، والناشط عبد الرحمن عز، وأحمد المغير، والشيخ وجدي غنيم، ومنسق حركة «حازمون»، جمال صابر، وأسعد الشيخة، نائب رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق، وأربعة آخرين، إلى محكمة جنايات القاهرة، وذلك بعدما وجهت النيابة العامة لهم تهم ارتكاب أحداث «قصر الاتحادية» التي وقعت في 5 ديسمبر 2012، وأسفرت عن سقوط قتلى ومصابين أمام القصر الجمهوري، والتحريض العلني على ارتكاب تلك الجرائم.

وحددت محكمة استئناف القاهرة جلسة 4 نوفمبر المقبل، لنظر أولى جلسات محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي في أحداث «الاتحادية»، أمام الدائرة (23) جنايات شمال القاهرة، برئاسة المستشار أحمد صبري يوسف، وتحدد معهد أمناء الشرطة بطرة مقرًا للجلسات، قبل أن يتم التراجع وتحديد أكاديمية الشرطة مقرًا لعقد الجلسات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.