نائب رئيس مجلس الدولة: البرلمان أقحم نفسه في معركة خاسرة

نائب رئيس مجلس الدولة: البرلمان أقحم نفسه في معركة خاسرة

اعتبر المستشار حسن البدراوى، نائب رئيس مجلس الدولة، أمين صندوق نادي القضاة، أن مجلس النواب الذي أعد مشروع قانون السلطة القضائية، ضل الطريق بإقحام نفسه في معركة خاسرة، وترك مهمته الأساسية في الدفاع عن الشعب الذي اختاره ليمثله ويخفف عن همومه وينقل مشكلاته إلى السلطة التنفيذية لحلها.

وأضاف: “إننا لن نقبل ذلك المشروع، وإننا سنواجه تلك التعديلات العقيمة التي لا تنفع ولا تضر، سوى أنها تمثل أزمة في طريق الإصلاح والتقدم”.

وأوضح أن مقترح اختيار الهيئات القضائية أو التصديق على الاختيار، هو أمر لا يقدم شيئا، أو يمثل إنجازا لأن الهيئات القضائية أولى باختيار من يرأسها.

فيما أكد المستشار عبدالله ناصف نائب رئيس مجلس الدولة وعضو المجلس الخاص، أن مشروع قانون السلطة القضائية المعد من قبل النواب، بمثابة تعد على القضاة وشأنهم الداخلي.

وأضاف أن مجلس النواب تدخل في اختصاصات غيره، بدلا من أن يتولى القيام بمهام عمله الأساسية.

وأشار أن القانون المعد بمعرفة النواب مرفوض، ولن نقبله؛ لأنه في الأساس يمس بالدستور، الذي أقر بأن من يضع القانون هم القضاة أنفسهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.