ننشر حيثيات حكم محكمة الأمور المستعجلة بمنع التظاهرات داخل الحرم الجامعي

ننشر حيثيات حكم محكمة الأمور المستعجلة

بمنع التظاهرات داخل الحرم الجامعي

حخهعاغلفبق

أودعت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة حيثيات حكمها بمنع التظاهر دخل الجامعات إلا بإذن رئيس الجامعة, حيث أنه لما تقدم من المدعى بطلبه المنصرف الى الزام رؤساء الجامعات على مستوى الجمهورية بصدرو التصاريح اللازمة للموافقة على تنظيم التظاهرات داخل الحرم الجامعى بما لا يخل بأحكام القانون واعمالاً لما تقدم من القواعد القانونية .

 

وكان قد استبان للمحكمة انظار الدعوى وما حصلته من نصوص القانون أن المشرع قد اعطى الحق لرئيس الجامعة فى اتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على حياة الطلبة وحفظ الأمن للنظام داخل منشأت الجامعة, وخول إلى السلطات ما يردع به الخروج على مقتضيات القانون, وما يخل بالامن والسلم داخل الجامعة دون الحجر على حرية إبداء الرأى والتعبير التى كفلها الدستور والقانون, فاتاح له القانون, ومنحوا حق تطبيق عقوبات على من يخالف ويخل بالامن العام, عقوبة تصل للفصل نهائيا من التعليم, بداخلها ما أفاده أن القانون قد جعل من رئيس الجامعة المهيمن والمسئول على أن يصل التعليم مستحقيه .

 

وكانت التظاهرات غير السلمية والتى طالت منشأت الجامعة بالتخريب, قد تعدت حرية الطلبة فى تلقى العلم وكان للحرم الجامعى قداسية تجعله فى منأى عن هذه الافعال التخريبية التى من شأنها تعطيل العملية التعليمية داخل الجامعة وما ترتب عليها من إخطار, طالت الطلبة والعاملين بالجامعة من اعضاء هيئة التدريس والموظفين , وكان لازما على رؤساء الجامعات بما لهم من دور فى صيانه هذا الغرض تقدير طبيعة هذة المظاهرات من سلمية او عدمه .

 

وقد يضر العملية التعليمية وسلامة الارواح والمنشأت ان يتخذ من التدابير اللازمة للحفاظ على سلامة الطلبة واصدار التصاريح اللازمة لما يراه التظاهرات سلمية ورفض اصدارها , ولذلك ووفقا لما تقدم قضت محكمة الامور المستعجلة بقبول الدعوى شكلاً المقامة من خالد سليمان وإلزام رؤساء الجامعات المصرية بمنع جميع التظاهرات داخل الجامعات الا بتصريح من رئيس الجامعة .

المصدر : جريدة الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.