وثائق قضائية | مراسم أفتتاح محاكم الوجه القبلي

وثائق قضائية | مراسم أفتتاح محاكم الوجه القبلي
إعداد : مجدي عبد الفتاح المهدي

أعدها للنشر : مجدي المهدي

سبق وان نشرنا في جريدة الحقوق الألكترونية ، تحت عنوان إنشاء محاكم الوجه القبلي سنة 1889 وأسماء أول تشكيل لها من القضاه ووكلاء النيابة ورواتبهم ، وهو ماسبق وان نشرته جريدة الحقوق الورقية في العدد ( 9 ) السنه الرابعه – بتاريخ السبت 22 يونيو سنة 1889 الموافق 24شوال سنة 1306 في الصفحة (111) وقد نوهنا الي ان الامر العالي بإنشاء المحاكم الاهلية بالوجه القبلي كان قد صدر في عيد جلوس خديوي مصر على العرش يوم 26 يونيو سنة 1889

ثم نشرنا الأعلان الصادر من محكمة أستئناف مصر الأهلية بطلب موظفين لمحاكم الوجه القبلي والذي كان قد نشر في جريدة الحقوق الورقية في العدد ( 7 ) السنه الرابعه – بتاريخ السبت 8 يونيو سنة 1889 الموافق 10شوال سنة 1306 في الصفحة 96    

كما نشرنا مانشرته جريدة الحقوق الورقية بشأن مواعيد الأفتتاح الفعلي لكل محكمة من محاكم الوجه القبلي وبعض تعيينات مساعدي النيابة والذي نشر في العدد ( 11 ) السنه الرابعه – بتاريخ السبت 6 يوليو سنة 1889 الموافق 8 ذي القعدة سنة 1306 في الصفحة (127) تحت عنوان محاكم الوجه القبلي

والأن نعيد نشر ما نشرته جريدة الحقوق الورقية مراسم الأفتتاح الفعلي لكل محكمة من محاكم الوجه القبلي والذي نشر في العدد ( 12 ) السنه الرابعه – بتاريخ السبت 13 يوليو سنة 1889 الموافق 15 ذي القعدة سنة 1306 في الصفحة (127) تحت عنوان فتوح محاكم الوجه القبلي

 

فتوح محاكم وجه قبلى

لقد سبق ذكر مثول قضاة واعضاء نيابات المحاكم الجديده القبلية لدى الحضرة الخديوية وتقديمهم رسوم الشكر والولاء لسموه ثم بعد ذلك حلفهم اليمين القضائيه امام رئيس محكمة الاستئناف واعضاء النيابة امام سعادة ناظر الحقانية ثم توجهوا يصحبهم حضرة صاحب العزة حشمت بك الأفوكاتو العمومى نهار الثلثاء لافتتاح تلك المحاكم ففتحوا أولاً محكمة بني سويف يوم الاربعاء ومنها توجهوا الي اسيوط لفتح تلك المحكمة نهار الخميس ومن بعده محكمة قنا .

وفى احتفال افتتاح محكمة بنى سويف نهض حضرة الفاضل عزتلو حشمت بك وبعد ان افتتح تلك الحفله باسم سمو الخديوى المعظم والاشارة الى اجتهاد وزيره الاول صاحب الدوله رياض باشا خطب بالنيابة عن صاحب السعاده فخرى باشا ناظر الحقانية خطبة انيقه مفادها لا شىء افضل ولا اعز لدى سمو افندينا المعظم من توحيد القانون وتعميم منافعه .

وقد تسهل بعناية الله تعالى ذلك الان لهذه المديريات القبلية وجئنا هذا اليوم نحى هذاالفتوح بقلوب ملاَى من السرور والشكر لسموه ونتلو هذه البشائر على رؤؤس الاشهاد واهالى هذه النواحى فليكن همنا ا ذاً ً فى نشررايات العدل التى يأمر بها القانون والنظام الجديد ولنعلم ان هذا اليوم هو الفاصل بين ما سبق وما ياتى عصراً جديداً يذكر فى تواريخ هذا القطر. فليكن هم القضاه فى توزيع الانصاف وجهد الاهلين فى الطاعة وتنشيط اياديهم باسطين اكف الدعا بحفظ سمو افندينا وانجاله الفخام ورجال حكومته السنية الكرام ما توالى الجديدان وبزغ القمران

ثم نهض سعادة المدير محمود بك رياض وتلا بعض عبارات السرور والشكر بما يطرب القلوب ويقوى الامل وختم ذلك الاحتفال بخطبة وجيزة من حضرة عزلتو يحيى بك ابراهيم رئيس المحكمة وانصرف الجميع مغبوطين فرحين وعلى هذا المنوال قد تم الاحتفال بفتح المحكمتين الاخريين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.