وزير العدالة الانتقالية | من انتهجوا العنف خارج المصالحة السياسية

وزير العدالة الانتقالية | من انتهجوا العنف خارج المصالحة السياسية

امين المهدي

أكد محمد أمين المهدي وزير العدالة الانتقالية أن المصالحة السياسية والعدالة الانتقالية لن تشمل الذين انتهجوا العنف وأنه لا تصالح مع كل من تلوثت أيديهم بالدماء .

وأضاف المهدي في حوار مع صحيفة الأهرام أن العدالة الانتقالية لا تعني بأي حال من الأحوال الإعفاء من العقاب أو التغاضي عن الجرائم .

كما قال أن العدالة الانتقالية أيضا يجب الا تكون انتقائية أو انتقامية وانما يجب أن تتعامل مع الجميع بنفس الأسس والمعايير والقواعد .

كما أكد المهدي على أن الأهم في هذه المرحلة لمصر ترتيب المبادئ القانونية الخاصة بنزاهة الاستفتاء على الدستور و الانتخابات الرئاسية والبرلمانية القادمة لصناعة مؤسسات قادرة على التعبير عن اردة الشعب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.