أول جلسات محاكمة سائق ومشرفة أتوبيس مدرسة تسببا في مقتل طفلة بالنزهة

أول جلسات محاكمة سائق ومشرفة أتوبيس مدرسة تسببا في مقتل طفلة بالنزهة

محكمة

تبدأ محكمة جنح النزهة، اليوم الثلاثاء، نظر أولى جلسات محاكمة سائق أتوبيس مدرسة خاصة والمشرفة لاتهامهما بالتسبب في وفاة طفلة.

كان المستشار محمود حجازي، وكيل أول نيابة النزهة، برئاسة المستشار محمد سلامة رئيس النيابة، وإشراف المستشار محمد عبد الشافى المحامى العام لنيابات شرق القاهرة الكلية، قد أمر بإحالة سائق أتوبيس مدرسة خاصة والمشرفة إلى محكمة الجنح؛ لاتهامهما بالتسبب في سقوط طفلة، ما أدى إلى مصرعها، وحدد الثلاثاء القادم لنظر أولى جلسات محاكمتهما.

ووجهت النيابة إلى المتهمين تهمة القتل الخطأ، وطلبت معاينة المهندس الفني، وتتبع لأي مكتب تتبعه السيارة محل الحادث، واستدعاء مدير المكتب وصاحب السيارة للاستماع لأقوالهما حول الواقعة.

وتبادل المتهمان الاتهامات؛ حيث قالت المشرفة، إن سائق الأتوبيس هو من يتحمل المسئولية؛ نظرا لسرعته وعدم كبحه الفرامل، بينما ألقى السائق المسئولية على عاتق المشرفة واتهمها بالإهمال، وأنها دائمة النوم داخل الأتوبيس.

كانت مباحث قسم شرطة النزهة تلقت بلاغا يفيد بمصرع طفلة أسفل أتوبيس مدرسة خاصة، وكشفت المعاينة لمكان الحادث، عن وجود عطل بالباب وكسر في الزجاج، ويتم توصيله بسلك.

وقام السائق بتسليم نفسه لمباحث قسم النزهة، وسلمت مشرفة الأتوبيس نفسها للنيابة، التي تولت التحقيق.

 

المصدر:فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.