القضاء الإدارى تنظر اليوم دعوى تطالب بمنع عناصر “حماس” من مغادرة مصر

القضاء الإدارى تنظر اليوم دعوى تطالب بمنع عناصر “حماس” من مغادرة مصر

شاكوش المحكمة

تنظر صباح اليوم الثلاثاء الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى برئاسة المستشار محمد قشطة نائب رئيس مجلس الدولة, الدعوى التى أقامها سمير صبرى المحامى، والتى طالب فيها بإصدار حكم قضائى بصفة مستعجلة بإلزام كل من وزير الداخلية والنائب العام، والمحامى العام الأول لنيابات أمن الدولة العليا بمنع عناصر وقيادات من حماس من مغادرة البلاد، لحين انتهاء التحقيقات فى البلاغات المقدمة ضد الحركة أمام النيابة العامة، والقضاء العسكرى ومحكمة جنح مستأنف الإسماعيلية عن الجرائم التى ارتكبت فى حق أمن وسيادة مصر.

وكان صبرى، قد أقام دعوى قضائية قبل ثورة 30 يونيو ذكر فيها، أن وفداً من حماس يترأسه خالد مشعل وإسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة و12 قياديا من حماس، دخلوا إلى القاهرة واستدعى دخولهم تدخل الرئيس السابق مرسى بنفسه لدى الجهات الأمنية للسماح لهم بالدخول، رغم وضعهم على قوائم الانتظار الأمنى لاعتقالهم حال وصولهم إلى أحد منافذ مصر البرية والبحرية والجوية.

وأضاف صبرى، أن المصادر الأمنية كشفت على أن من بين الوفد الحمساوى كلا من أحمد عليوة ومحمود درويش ومحمد أحمد عبد الدايم، وهم من قيادات حركة حماس الميدانيين الذين غادروا قطاع غزة بعد سيطرة حركة حماس على القطاع فى عام 2007، وتواجدوا ما بين بيروت ودمشق والخرطوم.

وقالت المصادر الأمنية المصرية إن عليوة ودرويش وضعا على لوائح الاعتقال حال وصولهما إلى مصر، لارتباط أسمائهم بأحداث خطيرة جرت ضد الأمن القومى المصرى، وأن مرسى بنفسه تدخل لدى أجهزة الأمن المصرية للسماح لهما بالدخول إلى مصر بضمانة تواجدهم مع خالد مشعل، لأن دخولهم هام للغاية، للكشف عن إجابات كثيرة حول العديد من الأحداث، وقيل كذلك أن الزيارة ليس لها علاقة بالمصالحة الفلسطينية من قريب أو بعيد.

 

 

 

المصدر: اليوم السابع

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.