حريات المحامين | العدوان على سوريا مخالف للقانون الدولي

نظمت لجنة الحريات بنقابة المحامين الاربعاء وقفة احتجاجية ضد العدوان الأمريكي المحتمل على سوريا ، الذي اعتبرته اللجنة مخالفة صريحة للمواثيق الدولية وانتهاك للقانون الدولي .

علن أسعد هيكل، المتحدث الرسمي باسم لجنة الحريات بنقابة المحامين، رفضه العدوان المحتمل لضرب سوريا، مؤكدا أن ذلك مخالفة صريحة للمواثيق الدولية وحقوق الانسان.

وأضاف “هيكل”، خلال مشاركته في وقفة احتجاجية على سلالم نقابة المحامين للتنديد بالعدوان على سوريا، أن “امريكا ارتكبت الكثير من الجرائم في العراق، وهناك مخطط امريكي للقضاء على الجيوش العربية في شكل جديد لتفريق وحدة الدول العربية والقضاء عليها وتقسيمها، والان نحن ندافع عن شعب عظيم وليس اشخاصا”.

وتابع: “المحامين” ترفض المخطط الذى بدأ بغزو العراق بحجة وجود اسلحة دمار شامل، وأسفر عن مقتل اكثر من مليون ونصف المليون عراقى وأحدث فتنة بين أطياف الشعب الواحد”، مضيفا: “لا نريد أن يتكرر المشهد فى سوريا مرة اخرى، وامريكا اليوم تدافع عن مصالحها الخاصة ولاتدافع عن العرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.