رفض طعن «قناص العيون» على حبسه في أحداث محمد محمود

رفض طعن «قناص العيون» على حبسه في أحداث محمد محمود

احداث التحرير

قضت محكمة النقض اليوم السبت برفض الطعن المقدم من الملازم محمد صبحي الشناوي الضابط بقطاع الأمن المركزي والمعروف إعلاميًا بـ”قناص العيون” على حكم حبسه 3 سنوات في قضية أحداث محمد محمود التي وقعت في نوفمبر 2011.

تجدر الإشارة إلى أن محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار مكرم عواد كانت قضت بحبس الشناوي 3 سنوات وإلزامه بالمصروفات.

وكانت هيئة التحقيق القضائية في القضية برئاسة المستشار أحمد عبد العزيز وعضوية المستشارين حسن سمير وعلي غلاب، أسندت إلى الضابط محمود الشناوي تهمة الشروع في قتل عدد من المتظاهرين السلميين.

وأشارت إلى أنه أطلق النيران عليهم في مقتل أفقدت بعض المجني عليهم البصر طبقًا لما ورد بتقارير الطب الشرعي وأقوال المجني عليهم والشهود والمشاهد المصورة ببعض الكاميرات، والتي صورت الضابط المذكور حال ارتكابه تلك الوقائع التي قدمت لقضاة التحقيق من بعض وسائل الإعلام، وتم تفريغها والاطلاع عليها.

يُذكر أن أحداث العنف التي شهدها شارع محمد محمود اندلعت منذ 19 نوفمبر 2011، واستمرَّت لعدة أيام تواصلت فيها معارك كر وفر بين المتظاهرين وقوات الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.